شبكة ومنتديات زاد المسافر - عرض مشاركة واحدة - معلومات عامة الفولكلور الجزائري .
الموضوع: معلومات عامة الفولكلور الجزائري .
عرض مشاركة واحدة
قديم 31 / 01 / 2011, 30 : 03 AM   رقم المشاركة : 1 (permalink)
سطيف
مشرف البوابة الجزائرية

 
الصورة الرمزية سطيف

الملف الشخصي



الحالة
سطيف غير متواجد حالياً
سطيف is on a distinguished road

اعلانات:

الفولكلور الجزائري .

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يسعدني احبتي الأشقاء في كل ربوع الوطن العربي ان تلتفّوا حول هده المائدة المتعددة ألوانها من مختلف أنواع التقاليد و الفولكلور الشعبي الجزائري الموروث عن آباءنا و اجدادنا في كل شبر من تراب البلد الكبير بشساعته و الفقير الى الله .


التراث الشعبي أو الفولكلور عادات الناس وتقاليدهم وما يعبرون عنه من آراء وأفكار ومشاعر يتناقلونها جيلاً عن جيل. ويتكون الجزء الأكبر من التراث الشعبي من الحكايات الشعبية مثل الأشعار والقصائد المتغنّى بها وقصص الجن الشعبية والقصص البطولية والأساطير. ويشتمل التراث الشعبي أيضًا على الفنون والحرف وأنواع الرقص، واللعب، واللهو، والأغاني أو الحكايات الشعرية للأطفال، والأمثال السائرة، والألغاز والأحاجي، والمفاهيم الخرافية والاحتفالات والأعياد الدينية.

تختلف المناطق السكانية في الجزائر و تتباين بين الشمال و الجنوب
فتتشابه المناطق الشمالية للبلاد بين عدة انواع من الحرف اليدوية و الموروثات الشعبية .

و نجد في الجنوب اختلاف كبير عن الشمال بسبب الاختلاف الطبيعي و المناخي .

و هده خارطة نبين فيها حدود بداية الإختلاف و التنوع .






كما تنظم وزارة الثقافة الجزائرية عدة مهرجانات للتعريف و احياء الموروث الثقافي الجزائري .







المهرجانات
المهرجان الثقافي الوطني لموسيقى الشباب / أم البواقي
المهرجان الدولي للموسيقى الأندلسية والموسيقى العتيقة المهرجان العربي للأغنية العربية المهرجان الوطني للمسرح الفكاهي
مهرجان التاغيت الذهبي للفيلم القصير
المهرجان الوطني الثقافي للعيساوة
المهرجان الوطني الثاني للموسيقى والأغنية الحضرية المهرجان الوطني لأغنية الشعبي
مهرجان الوطني للموسيقى الحالية
المهرجان العربي الإفريقي للرقص الفلكلوري
مهرجان أغنية الراي
مهرجان جميلة الدولي
المهرجان الدولي للفيلم العربي
سهرات الكازيف
المهرجان الوطني لموسيقى "الصنعة"
مهرجان تيمقاد الدولي
المهرجان الوطني للمالوف بقسنطينة
المهرجان الدولي للقناوة
المهرجان الدولي للفيلم العربي بوهران
مهرجان موسيقى الحوزي بتلمسان
الدورة العربية للمهرجان الوطني للمسرح المحترف
مهرجان المسرح المحترف المحلي عنابة



الصناعة التقليدية

الصناعة التقليدية في الجزائر تقليد أزلي. هذا العمل الذي عادة ما كان يزدهر بمحاذاة الأحياء العتيقة (القصبات) يكشف عن فن هو مزيج من المهارات، ويخص عدة قطعات مثل النسيج، الحلي، الخزف، الفخار، صناعة الخشب، النحاسيات. خاصة أنها تأثرت بثقافات أخرى كالرومانية والبيزنطية والعربية والإسلامية والتركية والفرنسية.

الحلي الجزائري

صناعة الحلي الجزائري التقليدي تحلقت حول قائمة متنوعة من الأشكال من زخارف وردية ونجمية ومثلثات ومعينات... كما أستوحت ثقافيا من الأندلس استعمال تقنية الطلاء التي أصبحت علامة مميزة في الحلي الأمازيغي سواء أكان ذلك في الأوراس أو في بني يني بمنطقة القبائل.تقنية تتجلى شهرتها من خلال كثرة استعمالها في صناعة الحلي الفضي خاصة الطلاء بالألوان الحية (الأزرق ،الأخضر، الأصفر) ومزجها مع أحمر المرجان الذي يحضرونه من القالة.
أما في المدن الكبيرة كالجزائر وقسنطينة وتلمسان فسنلاحظ التأثير العثماني الكبير من خلال صناعة حلي ذهبية فاخرة مستلهمة من المشرق. أقصى الجنوب هو الأخر يتميز ببعد خرافي أخر لحليه، المصوغات التي تعد عنصرا فاعلا ضمن الطبقة الشعبية الأسطورية والمنزوية لإنادن الذين يصنعون الحلي الترقي وكذا الأسبحة الترقية الأثرية.























الزرابي



منذ أمد بعيد، تعد الزربية مسألة تخص الجميع في الجزائر.ففي كل بيت ريفي نجد حرفة تعد موروثا مهاريا. وتتميز الزربية الجزائرية بأشكالها وتنوعها الأصيل حتى لو أصبح اليوم هجينا بفعل اللمسات الحديثة. ويمكننا تمييز أربعة أنواع مختلفة :
    • في الشرق، وبالتحديد في الأوراس لدى القبائل الكبرى للنمامشة والحراكتة أين يتم إعداد زرابي أصلية ذات طبقات حمراء، زرقاء، سوداء.
    • في سطيف حيث تنجز زربية قرقور التي تعد من الأنواع الراقية والفاخرة، تعكس تأثير الأناضول من خلال ماتحويه من زهور.
    • جبال عمور يمثل هو الأخر فن الهضاب العليا...هذه الزرابي الصوفية الكثة تسمى الفراش يغلب عليها اللون الأحمر والأسود وتزين عادة بأشكال هندسية بسيطة.
    • من جانب آخر تتميز زرابي قلعة بني حماد على غرار زرابي أيت هشام في القبائل بديكور أمازيغي.
    • وعلى العموم تزخر الجزائر بعدد كبير من أنواع المنسوجات أقل شهرة ولكنها أصلية ومذهلة كزربية وادي سوف ،الستائر المعكوسة في القبائل، سجادة بني يزقن، الملاءات الخفيفة لغرداية، تنشرة ميزاب... وهي كلها تمتلك مكانة مهمة ضمن التقاليد المحلية.
بعض نمادج الزرابي






الزربية القبائلية









الزربية النموشية-منطقة الاوراس



زربية جبل عمور



زربية جبل عمور


زربية جبل عمور-منطقة افلو


وطبعا و هده نمادج بسيطة عن الزربية الجزائرية


اللباس التقليدي المحلي للرجل :
الجلابة



من الألبسة التقليدية تغطي الجسم كله فهي فوقية تقي من البرد تصنع من الصوف والوبر والقماش ذات ألوان مختلفة وتستعمل أكثر من أي لباس تقليدي فهي صالحة معظم فصول السنة وذلك لجو المنطقة البارد



البرنوس


يصنع من الصوف يغطي الجسم كله يقي من البرد ويلبس في المناسبات الدينية والوطنية والأفراح وقد يكون من لون أبيض عادة

الخيدوس

يصنع من الصوف ويكون أسودا أو بنيا عادة و يمكن أن يلبسه أي شخص في المنطقة . أي
أنه أقل تكلفة وثمنا فهو متاح لعامة الناس




الهـــــدون أو العباسي


يصنع من وبر الجمـال لا يلبسه عامة النـــاس بل يخص الأثرياء والوجهاء فقط

وذلك لثمنه الباهض







اللباس التقليدي للمرأة :

عرفت المرأة بلباس تقليدي خاص بها وهو :

1- لباس الشرق :

و هو عبارة عن فستان من قماش خفيف ومزركش يتم تفصيله وخياطته بطريقة بسيطة ، ترتديه المرأة المسنة بصفة عامة والعروس بصفة خاصة كما يكون واسعاً و فضفاض ونظراً لماتبدعه بعض الحرفيات في صناعة الألبسة و للحفاظ على هذا الطابع من اللباس أصبح لباس خاص بالفتيات وذلك من خلال بعض التغيرات تتماشى مع اللباس الحضري ، خياطة الفستان مع السروال بحيث شكله كالتالي اللباس بنفس الخياطة ولكن مفتوح من الجانبين وشفاف بالإضافة إلى السروال من نفس اللون ولكن من الحرير .

2- فستان الشامية:

فستان كماه طويلان وتوجد به طيات مصنوعة بمايسمى التشرشيفة وهو عبارة عن قماش يتدلى من أعلى الصـدر إلى فوق الركبتيـن ويكون هذا القماش من نفس قماش الفستان وهذا مايعرف بالشامية ، كمايكون مزين بشرائط من حرير على حافة الكمين وحول حافة الشامية و في أسفل الفستان أي بشكل محاط عليه.

3- الحواق:

ترتديه النساء أكبر سناً في المنطقة بصفة عامة والعروس بصفة خاصة ترتديه يوم زفافها مع الشرق و ذلك لتأكيد على مدى تشبثها بعادات المنطقة وأصالة المرأة البيضية و بالتالي الحواق هو عبارة عن قماش من نو ع خاص يفصـل على شكل شريط طويل ذو لون محدد (الغالب هو اللون الأبيض) ينمق و يلمع تلفه المرأة حول رأسها بعد أن تصنع مايسمى به المقرون.

4- المقرون:

هوقمـاش من الفينة (قماش مغربل ) تضعه المـرأة على رأسها ليتدلى على كتفيها و تلف حوله مايسمى بالحواق (الكنبوش ) ، وقد يكون مصنوع هذا الأخير من قماش أو صوف وترتدي كلاهما حسب الطقس .

الحزام:

يصنع هذا الأخير من الصوف أو الخيط تشد المرأة به وسطها ويكون مزركش يزين في نهايته بنواويش و كما يعرف بتسمية (البثرور) في المنطقة.




كما توجد عدة أنواع من الحلي مختلفة الأشكال و الاستعمال

1- الذهب: عرفت المنطقة بـ:

اللويز : يوضع عدد من حبات اللويز في خيط من الجوهر و يتوسط هذا الخيط قطعة من الذهب تعرف بـ الدبلون ويسمى هذا الأخير بمطرق اللويز وإلى غاية يومنا هذا لازالت بعض النساء تستعمل محافظة على هذا النوع من الذهب

الأساور: تختلف هذه الأساور من حيث شكلها ووزنها و الرسوم الموجودة بها

سوار الصم و الزهر : هما نوعان الصم والزهر ويختلفان في الوزن أي الصم أكثر وزناًمن الزهر بحيث يكون أكثر من 20غ والزهر أقل من 20غ من حيث الشكل و النقوش الأول تكون به نقوش مختلفة وحسب الذوق و الثاني به نقوش الأزهار .
لفة
لبسايس: (أساور حجم صغير) هي أساور تختلف عن ماسبق ذكره أقل عرضاً ووزناً و عدداً فقد تكون إثنان مرصعة باللويز أو سبعة بها نقوش مختلفة

الأقراط : تستعمل المرأة نوعان من الأقراط

1المشاريف : ذات شكل دائري مسنن في أسفل وذات حجم كبير

2الأخراص: تصنع بالمرجان وتزين وفي أسفلها كويرات من الذهب

2-الفضة: لقد أبدع بعض الحرفين في المنطقة بصناعة الحلي التقليدية من الفضة

البريم و الخلخال والذوادي: توضع في الرجل ولكل واحدة منها شكل خاص

البريم: وهوعبارة أسلاك فضة رقيقة ينتهي جنباه بحلقتين هما على شكل زهرتين

الخلخال: ينتهي جنباه بكتلتين صغيرتين لايقفل حتى يعطي نظرة جميلة.

الذوادي: يقفل جنباه بمفتاح فضي رقيق .

الحزامة: وهوحزام فضي يتكون من قطع فضية مستطيلة أو في شكل زهور يرتبط بعضها البعض واسطة حلقات يقفل بواسطتها و تختلف حسب الشكل .

الخواتم : توجد بعدة أشكال و بها نقوش مختلفة تصنع حسب النوع و الذوق .




صــــــناعة الجلـــــــود


تعتبر الجزائر منطقة رعوية ملائمة جدا لتربية الماشية مما جعل مادة الجلد متوفرة تمكن السكان من صناعة جلدية تستعمل في الأغراض والحاجيات وتسهم بشكل كبير في توفير المادة الأولية التي تشجع على ابتكار الحرفة والحفاظ عليها لأن حاجة الإنسان لذلك تركته يسارع إلى تحديد المنتوج وطريقة الاستعمال مراعاة للزمان والمكان

الشكوة

تصنع من مختلف جلود المواشي تستعمل لاستخلاص اللبن والزبدة بطريقة تقليدية بسيطة



القـــربة

وتصنع من جلد الماعز لها أهمية كبيرة في حفظ الماء وتبريده بدرجة مناسبة يضاف إليها مادة القطران التي تعطي الماء طعما آخر.


المــــزود

يصنع من جلد الماعز أو الغنم عادة ويستعمل في حفظ الدقيق , القمح , الشعير , الروينة ,التشيشة وكل المأكولات الخاصة بالمنطقة .


العكـــة

وتصنع من جلد الشاة أو الماعز تستعمل لحفظ السمن (الدهان ) أو الزبدة أو مشتقاتهما وتحافظ العكة على هذا المنتوج دون أن يحدث أي تغيير في اللون أو الطعم .


صناعة السروج


بعض الأدوات التقليدية









صناعة الفخار



طبق من الفخار


توجد في الجزائر فصيلتان من منتجات الفخار :


    • الأولى ريفية وهي موجودة بكثر وتتعلق بأدوات الاستعمال تستلهم ديكورها من سجل قديم وثري من الرموز وأشكال إيحائية.وتعدمنطقة القبائل من أكثر المناطق محافظة على هذا الموروث الفني، من خلال تنوع الأواني الفخارية :المزهرية ،الجرة، بوقال الماء، أواني الطعام، الأباريق ،الخزان....وتبقى هذه الصناعة مزدهرة على الدوام لإرتباطها الوثيق بالمطبخ الجزائري : طاجين من أجل الأكلات المرقية، جرات لزيت الزيتون، أكواب الحليب والزبدة...
    • أما فيما يخص الصناعة الفخارية في المدن فإنهاأكثر استعمالا في الذيكور وتتميز بتأثرها بالفن الإسلامي وتزيين الجميل بالخطوط العربية الأصيلة وكذا الأشكال الهندسية والأزهار.


النحاسيات


صناعة النحاس موجودة في الجزائر منذ العصور الوسطى كما أن أغلب العائلات تمتلك أواني نحاسية وسينيات كبيرة تسمى بالسنيوات..صناعة النحاس في الجزائر معروفة بجودتها والتي تأثرت كثيرا بالأنماط والأشكال المستوحاة من الأندلس أو من الدولة العثمانية، سواء كان نحاسا أصفرا أو أحمرا.ويزخرف بالزخارف العربية ويأخذ أشكالا متنوعة..سواءا في الجزائر أو في تلمسان أو في قسنطينة يأخذ لنحاس عدة أشكال مثل السنيوة، أباريق الشاي والقهوة، قدر الكسكسي أو حتى أواني تستعمل في الحمام كالمرشات أو حتى بخاخات العطر التقليدية.

و هدا موضوع مستقل عن النحاسيات في الجزائر

مهنة النحاس التقليدي في الجزائر


الملابس والأزياء التقليدية



الزي الجزائري يعدينا إلى الحفلات والسهرات أين يضع الرجال والنساء أبهى ملابسهم ،محيين بذلك عادة ألفية ،في الجزائر الزي النسوي على وجه الخصوص يسرد من خلال نسيجه وحياكته وطرزه عادات وتقاليد جزائرية ،من الشرق إلى الغرب من الشمال إلى الجنوب عرفت الأزياء نفس المراحل التاريخية التي عرفتها البلاد كما تبرز تأثرها بالعوامل الخارجية رومانية أو فينيقية أو عربية أو أندلسية أو عثمانية أو فرنسية.وأشهر الألبسة الجزائرية هي القفطان الجزائري للنساء والعباءة بمختلف أنواعها للرجال.













المطبخ الجزائري


يعتبر المطبخ الجزائري من أغنى المطابخ في العالم لتنوعه وتعدد مواد صنع الأغذية. يرتبط المطبخ الجزائري إرتباطا وثيقا بالإنتاج المحصول الأرضي والبحر. وهو مكون من المواد الغذائية المتنوعة وفقا للمنطقة والموسم، ولايزال حتى الأن الحبوب هي الغذاء الأول للجزائرين الذي ينتج بوفرة ولايوجد أي طبق جزائري من الحبوب. والمطبخ الجزائري يختلف من منطقة إلى أخرى، اعتمادا على المحصول في الموسم الجاري وقد يعتمد عادة على الأسماك واللحوم. ومن بين الأطباق الجزائرية المعروفة : الكسكسي، الشربة، الرشتة، شخشوخة، شكشوكة، المتوم، شطيطحة، المدربل، دلمه، البريك، البوراك، لحم حلو (طاجين حلو)، كرانتيكا إلى أخره. ويستهلك اللحوم بكثرة بأنواعه كالسجق والذي يختلف أنواعه بإختلاف المنطقة.
الحلويات الجزائرية مختلفة بإختلاف مناطقها، والمناطق المعروفة بصنعها هي الجزائر وقسنطينة وتلمسان والمدية ومليانة وبجاية وهي محلية الصنع وكل عائلة يمكن صنع أطباق من هذه الحلويات وهناك : طّامينة، كعب الغزال، دزيريات، قريوش، قلب لوز، مقروض، مبرجة، المشوك، تشاراك، بغرير، خفاف.



هدا طبق الكسكس المعروف .

















__________________

مواضيعي


عزيزي الزائر ، نتمنى منك التسجيل ، فتسجيلك معنا يهمنا .

التوقيع :



رد مع اقتباس