عرض مشاركة واحدة
27 / 02 / 2012, 58 : 11 PM
رقم المشاركة :  1 
خبير تركيا



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 27 / 02 / 2010
رقم العضوية : 12251
الإقامة : السعودية/ الرياض
المشاركات : 449
التقارير : 3
الجنس : ذكر
الحالة : ابوخالدين غير متواجد حالياً
وسام خبير سياحي

موافق أقصر خمسة وخمسون يوما ... رحلتنا إلى تركيا صيف 2011












الحمد لله والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين وعلى آله وصحبه أجمعين.
أود أن أشكر القائمين على هذا المنتدى الرائع والأخوة الأعضاء والزائرين وأخص بالشكر الكثير من الأعضاء اللذين كان لهم الأثر الكبير من خلال تقاريرهم المفيدة والتي جعلتي أعاود السفر إلى تركيا بعد غياب دام قرابة الثلاثون عاما.
مقدمة: أود أيضا أن أذكر على عجالة شيئا من رحلتي لتركيا 2010 لأنها تعتبر هي مفتاح لهذا التقرير
في الأشهر الأخيرة من عام 2009م شاهدت برنامج "جنان" وكانت ثلاث حلقات عن جمهورية تركيا.. كانت جميلة بحق... من بعد ذلك اليوم أصبحت ... بشغف أبحث من خلال الشبكة العنكبوتية عن جمال تلك الديار وتصفح الكثير من التقارير في عدد من المنتديات. بعد التشبع بالمعلومات... عزمنا على زيارة الشمال التركي.. لكن للأسف ولظروف طارئة لم تكن الزيارة كافية. فقط ثمانية أيام اعتبارا من 11/09/2010م. كان الطريق التقليدي للوصول للشمال التركي بداية من منفذ "كيليس"

مسجد في مدينة حلب السورية

مساجد غازي عنتاب

دخلنا الأراضي التركية مرورا بـ"غازي عنتاب" ثم "كهرمان مرش" ثم "شاركيشلا" التي قضينا فيها ليلتنا الأولى بفندق BP clup ليست ليلة بل استراحة من بعد صلاة المغرب والعشاء جمع تقديم حتى الساعة الواحدة صباحا حيث المغادرة لنتمكن من اجتياز المسافة المتبقية من الطريق وهي الجزء الأصعب. من الفندق إلى "سيفاس" ثم يمينا "زارا" و"شيبين كارا هيصار" وتلك المرتفعات الشاهقة. ثم"ديرلي"


العلامة الفارقة للطريق الصحيح .. جزاك الله خير AWAD

واصلنا حتى مشارف"قوكسون" .. البحر الأسود والسير بمحاذاته باتجاه الشرق .. قبل الوصول إلى "طرابزون" انعطفنا يمينا باتجاه الجنوب صعودا لـ "حيدر نبي" الجميلة وكانت ليلتنا الثانية بمنتجع تلك البقعة الرائعة






غادرنا "حيدرنبي" التاسعة صباحا.. واصلنا المسير إلى "أوف"

ثم يمينا باتجاه الجنوب إلى الساحرة "أوزنجول" وأربع ليال جميلة بمسكن مطل على البحيرة..



بعد تلك الليالي الأربع.. غادرنا أوزنجول لزيارة "أيدر" ريزا..






إلى طريق العودة ولكن من طريق آخر .. طربزون – قوكسون – والمضي بمحاذاة البحر الأسود باتجاه الغرب إلى أوردو ثم "فاتزا" إلى أن وصلنا المدينة الجميلة "أونيا"

وكانت ليلتنا السابعة والأخيرة في ذلك الفندق المطل على شاطئ البحر الأسود "فندق أتيق" ..أصبحنا مبكرا وتناولنا إفطارنا، غادرنا الفندق الساعة العاشرة صباحا متجهين نحو الجنوب مرورا بـ "أكوش" ثم "نكسار" و "توكات" فـ "سفاس" .......(دعسة واحدة من أونيا..) إلى أن وصلنا المدينة الحدودية "كيليس" الثانية عشرة منتصف الليل ...
غادرنا تركيا ... لكن هي لم تغادر قلوبنا ... لم تفارق مخيلتي.
أقمنا في مدينة إدلب السورية ثلاث ليال ثم عدنا إلى الديار

حائل ... بعد حيي
منذ عودتنا إلى الرياض بأيام قليلة .. ازداد بحثي وإدماني على التصحف والتنقل بين تقارير المسافرين لتلك الديار.
منذ عودتنا .. قررنا أن نرجع لها من خلال رحلة برية نجوب من خلالها أرجاء الجمهورية التركية ......من خلال رحلتنا إلى تركيا صيف 2011

تابعوا الجزء الأول من تلك الرحلة في الحلقة القادمة