شبكة ومنتديات زاد المسافر / زاد المسافر الاوروبية / زاد المسافر إلى التشيك

إضافة رد
20 / 11 / 2009, 49 : 03 AM
رقم المشاركة :  1 
{ مــؤســس }



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 26 / 06 / 2007
رقم العضوية : 76
الإقامة : المملكة العربية السعودية ـ الرياض
المشاركات : 933
التقارير : 5
الجنس : ذكر
الحالة : البعيد غير متواجد حالياً
رحلة أصدقاء الزاد إلى أوروبا (من 25 سبتمبر إلى 11 أكتوبر 2009م) الجزء الرابع ـ التشيك ورحلة العودة













رحلة أصدقاء الزاد إلى أوروبا (من 25 سبتمبر إلى 11 أكتوبر2009م)

الجزء الرابع

التشيك

(من 05إلى 09 أكتوبر 2009م)

معلومات أساسية

تبلغ مساحة جمهورية التشيك 78867 كيلومتر مربع، وهي تقع في شمال وسط أوروبا، وهي دولة حبيسة (لا تطل على بحار) كمعظم دول شرق ووسط أوروبا، إلا أنها تختلف عن غيرها بقلة عدد الدول المحادة لها، فبينما نجد أن النمسا مثلاً لها حدود سياسية مع ثمان دول، وهنغاريا مع سبع دول، وسلوفاكيا مع خمس دول، نجد أن التشيك لها حدود سياسية برية مع أربع دول فقط يبلغ طولها الإجمالي1989 كلم، تشترك بها مع كل من: ألمانيا في الشمال والغرب بطول 815 كلم، ومع بولندا في الشمال والشمال الشرقي بطول 615 كلم، ومع سلوفاكيا في الجنوب الشرقي بطول 197 كلم، ومع النمسا في الجنوب بطول 362 كلم.

والتشيك كما هو حال سلوفاكيا ـ ظهرت على أنقاض جمهورية تشيكوسلوفاكيا البائدة بعد إنهيار النظام الشيوعي والمعسكر الشرقي في أول يناير سنة 1993م، وكما هنغاريا ضمت التشيك إلى حلف شمال الأطلسي سنة 1999م، ثم إلى الإتحاد الأوروبي سنة 2004م، ثم أصبحت من ضمن دول الشينجن منذ 2007م.
*
وفي شهر جيولاي من سنة 2009م بلغ عدد سكان التشيك 10211904 نسمة، ترتفع بينهم نسبة الملحدين واللذين بلا ديانة إلى 67,8% (سنة2001م)، مما يعكس مدى تغلغل النظام الشيوعي وسطوته في البلاد لفترة طويلة.

وتشير الإحصاءات إلى أنه في سنة 2008م قدر الناتج المحلي الإجماليGDP للشيك ب265,2 بليون دولار، بينما كان متوسط نصيب الفرد من ذلك الناتج 25900 دولار سنوياً، وهي بذلك تأتي في مرتبة أدنى من فرنسا والنمسا، وفي مرتبة أعلى بكثير من هنغاريا وسلوفاكيا.
**
براغ

منذ الوهلة الأولى، وحتى في الليل، تبدو العاصمة التشيكية براغ Prague أو براه Prah لزائرها بأنها ليست مدينة عادية، بل تبدو مدينة تاريخية جميلة بمبانيها الفخمة البهية والمدهشة بطرازها وبنظافتها حتى كأنها بنيت حديثاً على الرغم من أنها مبان قديمة بنيت منذ عقود، حيث أنها لم تتعرض لدمار كبير أثناء الحرب العالمية الثانية كمدن أخرى في أوروبا.

ومما يزيد من جمالها تلك الإنارة الليلية الرائعة التي تزين معالمها الرئيسة، وربما هذا ما يفسر تسميتها بالمدينة الذهبية، والمدينة ذات المائة برج نظراً لكثرة الأبراج فوق كنائسها وقصورها، وكذلك إدراجها سنة 1992م من قبل منظمة اليونيسكو UNESCO كأحد مواقع التراث الثقافي العالمي.
***
تقع مدينة براغ في وسط حوض بوهيميا التاريخي، وتعود تسميتها إلى كلمة ذات جذر سلافي قديم تعني كلمة (معبر) إشارة إلى عبور نهر فلتافا Vltava، الذي يخترقها ويقسمها إلى قسمين.

وقد تكونت براغ في الأساس من إتحاد أربع تجمعات سكانية صغيرة سنة 1748م هي: البلدة القديمة والبلدة الجديدة، وحي القلعة، والمالاسترانا Mala' Strana ـ وتعني المدينة الصغيرة(Lesser Quarter)، وهي المنطقة الواقعة على المنحدرات تحت قلعة براغ على يسار ضفة نهر فلتافا (جهة الغرب).

ومنذ منتصف القرن الرابع عشر الميلادي (1357م) وحتى سنة 1841م، كان جسر شارل التاريخي Charles Bridge الذي بناه شارل الرابع يبلغ طوله 516 متر، وعرضه نحو 10 أمتار، هو العنصر الأكثر أهمية الذي يربط بين أجزاء المدينة، بل وكان معبراً رئيساً للتجارة بين أوروبا الشرقية والغربية.

أما في الوقت الراهن فإن مساحة مدينة براغ تبلغ 496 كيلومتر مربع، كما بلغ عدد سكانها في جيولاي 2009م 1242000 نسمة، وهي تقسم إلى عشر مناطق.

وتضم براغ (1) المنطقة المركزية التاريخية التي تحوي المدينة القديمة Old Town Square، وكاتدرائية سانت فيتوس St.Vitus Cathedral، والحي اليهوديJewish Quarter (Josefov) ، وجسر شارلز Charles Bridge، وبها الكثير من المتاحف والأسواق والفنادق والمطاعم والمقاهي. بينما تعتبر براغ (6) أكثر مناطق براغ رقياً وفخامة.
***
البعيد عن العين بعيد عن القلب بعيد عن كل شيء
20 / 11 / 2009, 51 : 03 AM
رقم المشاركة :  2 
{ مــؤســس }



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 26 / 06 / 2007
رقم العضوية : 76
الإقامة : المملكة العربية السعودية ـ الرياض
المشاركات : 933
التقارير : 5
الجنس : ذكر
الحالة : البعيد غير متواجد حالياً

يوميات براغ

عند الساعة التاسعة ليلاً من يوم الإثنين 05/10 كنا قد توقفنا أمام الفندق الذي حجزنا فيه وهوLongin Center Prague- Marriott Executive Apartments، وفي مدينة براغ يوجد أكثر من 328 فندق من مختلف الدرجات، إلا أننا إخترنا شقق الماريوت، وقد كان إختياراً موفقاً، فقد كان الفندق في موقع قريب من مركز المدينة القديمة، وكان نظيفاً وفرشه ممتاز، ولكن الشقق به كان حجمها أصغر من مثيلتها في بودابست، ولا يعيبه إلا أن الطريق المؤدي منه إلى المدينة القديمة يتطلب المرور عبر شارع به الكثير من المناظر المؤذية، وهو أمر لم نكن نعلم به بطبيعة الحال، مما أعطانا إنطباعاً سيئاً ومقززاً للغاية عن تلك المدينة وأهلها، كما أن ـ تجربتنا في اليوم التالي ـ المرور عبر شوارع رئيسة أخرى قد زاد علينا مسافة المشي على الأقدام بنحو الضعف.
****
ودعنا سائقنا (بيرني) وعاد إلى بودابست من حينه، بينما صعدنا إلى الشقق المخصصة لنا لنضع أمتعتنا وللصلاة ومن ثم الخروج مرة أخرى، وبعد نحو ساعة خرجنا من الفندق بعد أخذ المعلومات وخريطة للمدينة من الإستقبال، وذهبنا إلى وسط المدينة القديمة وتجولنا بها مشياً على الأقدام حتى منتصف الليل، مروراً بأهم الشوارع والساحات والمعالم الرئيسة القريبة، وقد كانت مليئة بالسائحين، إلا أن الوقت كان قد تأخر كثيراً فقررنا العودة إلى الفندق بعد أن مررنا على مطعم للوجبات السريعة وأخذنا عشائنا منه.

اليوم(12)

يوم الثلاثاء 06/10 كان هو اليوم الأول لنا في براغ، ومنذ الصباح بدأنا بإجراء الإتصالات للبحث عن سيارة بسائق وقد تم العثور على سائق عربي معه سيارة ملك له، واتفقنا معه على أن يبدأ معنا من يوم غد، حيث فضلنا في هذا اليوم التعرف على المدينة القديمة بشكل أكبر خلال النهار، إضافة إلى رغبتنا في الإبطاء من وتيرة الحركة بعد إجهاد اليومين الماضيين.

غادرنا الفندق عند الساعة الواحدة والنصف تقريباً، وقد توجهنا أولاً إلى محل للصرافة حيث كانت أول الإنطباعات السيئة من التعامل، ثم توجهنا لشراء شرائح جوال محلية، وبعد ذلك بدأنا الجولة داخل المدينة القديمة Old Town Square، وقد مررنا بكل تمهل ـ ونحن نتسوق ـ على كثير من الشوارع والأزقة والساحات والمعالم، وكثير منها كنا قد مررنا به الليلة البارحة، بما في ذلك شارع زيتنا Zitna، شارع فكلفسكي Vaclavske' nam، شارع نا بريكوب Na Prikop، برج البودرة Powder Gate (وهو أحد مداخل المدينة القديمة)، موينسيبال هاوس Municipal House، ثم عدنا بإتجاه كاتدرائية سانت فيتوسSt.Vitus Cathedral، وساحة ستاروميستسكي nam Staromestske ، ثم توجهنا من هناك إلى الحي اليهودي Jewish Quarter (Josefov)، ومن خلاله سرنا عبر شارع باريزيسكا Parizska الفخم حيث الكثير من الماركات العالمية، حتى وصلنا إلى فندق الأنتركونتيننتال المطل على نهر الفلتافا بعد هبوط الظلام، وبعد وقفة جميلة جداً على جسرسوشوف Cechuv most، سرنا بمحاذاة النهر حتى وصلنا إلى فندق الفورسيزن الذي يعتبر أفخم وأجمل فنادق المدينة على الإطلاق، ثم أكملنا السير إلى جسر شارل التاريخي Charles Bridge أو كما يسمى أيضاً جسر كارل Karluv most، وبعد جولة ليلية سريعة عليه حيث كان مزدحماً بالسياح، إنعطفنا يساراً إلى وسط المدينة القديمة مرة أخرى من خلال شارع كارلوفا Karlova والأزقة الضيقة الأخرى التي تعج بالكثير من المقاهي والمطاعم، والمحلات التي كانت لا تزال تفتح أبوابها على الرغم من أن الساعة كانت نحو العاشرة ليلاً، وهي تبيع منتجات رائعة من الكريستال البوهيمي الشهير والصناعات التقليدية والتذكارات السياحية، وفي ساحة مال Male nam جلسنا في مطعم تابع لفندق U Prince للعشاء بعد جولة على الأقدام إستمرت لأكثر من تسع ساعات ثم عدنا إلى الفندق، وقد كنا في غاية التعب والإرهاق.
*****
اليوم(13)

كارلوفي فاري

يوم الإربعاء 07/10 وهو اليوم الثاني لنا، قررنا أن نذهب إلى مدينة كارلوفي فاريKarlovy Vary في هذا اليوم، لنتفرغ لزيارة القلعة والقصر الملكي والمالاسترانا والتسوق في اليوم الأخير لنا في براغ، حيث خشينا أن لا نذهب إليها فيما لو تركناها لليوم الأخير لضيق الوقت وإزدحام البرنامج.

كان السائق بسيارته عندنا منذ الساعة الحادية عشرة صباحاً، وفي الحقيقة لم نوفق لا بالسائق ولا بسيارته، فهو رجل عربي طيب القلب ولكنه غير ملم بصناعة السياحة مطلقاً، كما أن سيارته صغيرة الحجم وليست كما فهمنا منه، ولكن الوقت كان ضيق ولن نضيع اليوم في البحث عن بدائل.

غادرنا الفندق متجهين إلى كارلوفي فاريKarlovy Vary، والتي تسمى بالألمانية Karlsbad، كما تسمى بالإنجليزية Carlsbad، وهي تبعد 130 كلم إلى الغرب من براغ، بالقرب من الحدود مع ألمانيا، وقد كان الطريق سريعاً في جزء منه ومزدوجاً في معظمه وبه إصلاحات كالعادة، وبعد نحو ساعة وثلاثة أرباع الساعة كنا قد وصلنا إلى تلك المدينة.

وفي الحقيقة كنت قد رسمت في مخيلتي صورة معينة لمنتجع كارلوفي فاري قبل أن أراه، ولكن هذه الصورة تبددت إلى عكسها بعد أن وصلنا إليها، فقد ظننتها أصغر حجماً، كما أني لم أكن أتصور أنها ذات طبيعة جبلية.

أسست كارلوفي فاري خلال الفترة ما بين 1350 و1370م، وهي ترتفع بنحو 447 متر عن مستوى سطح البحر، ويوجد بها ثلاثة عشر نبع معدني حار رئيسي، إضافة إلى نحو ثلاثمائة نبع آخر أصغر منها، تزيد حرارة المياه فيها عن 72 درجة مئوية، إضافة إلى نهر تبلا Tepla River الذي تتدفق منه المياه الدافئة.

ومنذ قرون وحتى الآن حافظت كارلوفي فاري على مكانتها كأحد أهم المنتجعات الصحية في أوروبا التي يرتادها المشاهير والأثرياء وغيرهم من جميع أنحاء العالم، وفي الوقت الحاضر تبلغ مساحة كارلوفي فاري 59,1 كيلومتر مربع، كما قدر عدد سكانها في سنة 2008م بنحو 53708 نسمة،ويوجد بها أكثر من 54 منتجع صحي متفاوتة الدرجات والأحجام،وبها مطار دولي تهبط به الخطوط التشيكية Czech Airlines، والخطوط الروسية إير فلوتAeroflot، مما يدل على كثرة الروس المرتادين لهذا المنتجع.

وصلنا إلى كارلوفي فاري قبل الساعة الثانية بعد الظهر، وكان سائقنا لا يعرف المدينة جيداً، وبعد سؤال بعض السكان، توقفنا عند مركز المدينة القريب من الطريق الرئيس، وكان وقوفنا أمام محل يبيع أشكال غريبة من الشوكولاته لم يسبق أن رأينا مثلها، وبعد التبضع منه، تجولنا في الشوارع المجاورة الذي توجد بها الكثير من المحلات والمقاهي والمطاعم، وقد كنت أعتقد بأن هذه هي المدينة لا غير، إلا أن الباب العالي لفت نظرنا إلى خريطة للمدينة تدل على أنها أكبر بكثير مما نتصور وأن هناك منطقة ممتدة في الوادي من خلفنا، يوجد بها الكثير مما يجب رؤيته.

وبالفعل عدنا أدراجنا عبر الوادي على يمين النهر ذو المياه الدافئة، وقد كانت أعداداً كبيرة من الفنادق والمصحات والمقاهي والمطاعم على جانب الطريق، وقد سرنا عدة كيلومترات أي ما يقارب الثلاث ساعات شاهدنا خلالها الكثير من هذه المدينة المدهشة بمبانيها، حيث أنها جميعها تقريباً مباني قديمة تم بنائها منذ مطلع القرن العشرين وبعضها قبل ذلك، وقد تم ترميمها وتنظيفها وأعيد دهنها فأصبحت جميلة وأنيقة تشبه اللعب أو تلك الرسوم التي في قصص الأطفال.

وقد كان من الأمور الملفته للنظر أن المئات إن لم يكن الآلاف من الناس من كل جنس يتجولون وبأيديهم تلك الأكواب الخزفيه التذكارية التي يشترونها ليملأوها بالمياه المعدنية الساخنة والغنية جداً بالبيكربونات والتي تنتشر صنابيرها في أماكن كثيرة، فيشربون منها على مهل وكأنها شاي أو قهوة، وقد جربنا شرب تلك المياه فإذا هي مرة غريبة الطعم وهي فعلاً دواء وليست ماء.

كما مررنا بتلك النافورة من المياه المعدنية شديدة الحرارة التي تتدفق من باطن الأرض بشكل دائم كالبركان، وبذلك النصب اليهودي الذي يشير بوضوح إلى مدى تغلل نفوذ اليهود في التشيك عامة.

وفي السادسة مساءً ذهبنا للعشاء، ثم أخذنا جولة بالسيارة في أرجاء المدينة زرنا خلالها فندق سافوي Savoy Westend Hotel وفندق إمبيريال بالاس الذي يقع في أعلى جبل يطل على المدينة، ثم غادرناها عند الساعة الثامنة والنصف تقريباً عائدين إلى براغ، وعند الحادية عشرة ليلاً كنا أم الفندق بعد أخذ جولة صغيرة لمعالم براغ (6) الراقية التي كانت على طريقنا.
******
اليوم(14)

في يوم الخميس 08/10 وهو اليوم الثالث لنا في براغ، خرج الباب العالي وناظم بالسيارة قبل الظهر للتسوق، وبعد عودتهم قررنا أن نذهب لزيارة القلعة والقصر الملكي والمالاسترانا وأن نكمل ما فاتنا من السوق.

غادرنا الفندق الثنية بعد الظهر وكان الجو بارداً وجميلاً جداً، وبدأنا بزيارة المنطقة المحيطة بالقلعة والتي كانت تحفة في جمال ساحاتها ومبانيها، وتشرف على مدينة براغ كلها، ثم دخلنا قلعة براغ والقصر الملكي والكاتدرائية والساحات والمنازل الصغيرة القديمة المجاورة، ثم أنهينا جولتنا في مقهى جميل يطل على المدينة، وبما أن المطر قد بدأ بالهطول، طلبنا من السائق أن يوافينا عند محطة المترو الأقرب لنا، ومن هناك ذهبنا إلى السوق في المدينة القديمة.
*******
إن مما تجدر الإشارة إليه، أن أسعار السلع ـ وخاصة الكريستال ـ تتفاوت بشكل هائل بين معرض ومعرض مجاور قد تكون لديه نفس السلعة أو أفضل منها وبسعر أقل بكثير، قد يصل إلى 40% وهذا ما حدث معنا، فمن الواجب عدم الإستعجال أبداً بالشراء، ونحن نعلم هذا ولكن الوقت ليس في صالحنا.
وفي تلك الليلة عدنا إلى الفندق متعبين، ولم ننم إلا في وقت متأخر بعد أن أقفلنا جميع حقائبنا، إستعداداً للسفر غداً بإذن الله.
********
اليوم(15)

يوم الجمعة 09/10 وهو اليوم الرابع والأخير لنا في براغ، كان يوماً متعباً منذ بدايته، فقد إستيقظنا في الصباح الباكر، وحاسبنا الفندق، وطلبنا سيارة فان لنقلنا إلى المطار، وعند الساعة الثانية عشرة ظهراً كنا في مطار روزين براغ Ruzyne Airport.

كان موعد إقلاع الطائرة التركية المتجهة إلى إسطنبول عند الساعة الثانية بعد الظهر، وكان لدينا الوقت الكافي لإنهاء إجراءات السفر المعتادة، ولكننا كنا قد إشترينا الكثير من الأغراض من باريس وبعض الأشياء من بودابست، والكثير من براغ، وكان من المفترض أن يعاد إلينا نحن الأربعة مبلغ لا يستهان به من الضريبة المرتجعة لتلك المشتريات، حيث قالوا لنا في باريس أن ذلك سيكون في آخر محطة لكم في أوروبا، وفي براغ قالوا لنا بأنه سيتم إسترجاع الضريبة من المطار ولا إشكال في ذلك.

إلا أن ما حدث كان عكس ذلك تماماً، فبعد ختم جميع فواتير الشراء من الجمارك بعد إطلاعهم على مارغبوا في رؤيته من المشتريات، رفضت الموظفة إعطائنا المبالغ بحجة أن بعضها سيعاد على بطاقات الإئتمان (وأنا أشك أن يعود منه شيء)، وبعض الفواتير لا يوجد لها مرجعية لديهم، والبعض الآخر ليس لديهم بل مسؤولية شركة أخرى بعد نقطة الجوازات داخل المطار، علماً بأنهم كانوا يسلمون المسافرين الآخرين مستحقاتهم بلا مماطلة وبسهولة ويسر، وقد كان من الواضح جداً أن الأمر مقصود، وقد مرت نحو ساعة ونصف ونحن ندور بينهم بلا فائدة، ولم نحصل إلا على أقل من 10% مما كنا نعول الحصول عليه، وقد أعطتنا إياه بالعملة التشيكية التي صرفناها بالدولار في المطار فصار الأمر كموت وخراب ديار لا وفقهم الله.

وبما أنه لم يعد هناك على إقلاع الطائرة، فقد إستسلمنا للأمر الواقع حتى لا تفوتنا الرحلة ونقع في مأزق يكلفنا أكثر مما أخذ منا.

ذهبنا إلى بوابة السفر المخصصة للرحلة، وكانت مزدحمة بالمسافرين لآخرها، حيث لم يكن هناك مقعد واحد شاغر على الطائرة، وكل واحد من الركاب معه الكثير من الأمتعة التي يحملها في يده مثلنا تماماً، مما أثار في أنفسنا نوعاً من عدم الإرتياح، وزاد من إزعاجنا، ونحن متضايقين أساساً مما حدث معنا عند محاولة إسترجاع الضرائب.

بحمد الله وفضله أقلعت تلك الطائرة، وقد كنت أشعر بأنها لن تستطيع مفارقة الأرض من ثقل ما بها من أنفس وأمتعة، كما كنت أشعر بأنني لا أرغب بالعودة مطلقاً إلى التشيك، على الرغم من تقدمها وتراثها وكل شيء جميل فيها، ربما لأنني لم أرتح لتعامل أهلها، وربما للإنطباعات السيئة والمواقف السلبية التي واجهتنا في البداية وخلال إقامتنا القصيرة بها، وربما للوجود اليهودي الواضح جداً بها، وربما لأننا لم نوفق بسائق يحترف السياحة، وقد تكون هذه الأسباب مجتمعة هي الباعث لهذا الشعور الذي لا يزال يساورني حتى بعد أكثر من شهر على إنقضاء تلك الرحلة.
أما بقية الأصدقاء فلا أعلم عن إنطباعاتهم عن التشيك بالذات.
*********
البعيد عن العين بعيد عن القلب بعيد عن كل شيء
20 / 11 / 2009, 57 : 03 AM
رقم المشاركة :  3 
{ مــؤســس }



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 26 / 06 / 2007
رقم العضوية : 76
الإقامة : المملكة العربية السعودية ـ الرياض
المشاركات : 933
التقارير : 5
الجنس : ذكر
الحالة : البعيد غير متواجد حالياً

إسطنبول


أصبحت إسطنبول بالنسبة لنا وكأنها مدينة عربية من كثرة ترددنا عليها، وفي الواقع هي مدينة رئيسة في دولة جديرة بالإجلال والإحترام بكل ما فيها من تاريخ وتراث ونهضة وتقدم وتنظيم وحسن إدارة في كل مناحي الحياة فيها، وهو ما يبدوا جلياً لكل منصف منذ ركوب طائرات الخطوط التركية وليس بعد الوصول إليها فقط.



وبعد ساعتان وربع تقريباً، هي مدة الرحلة من براغ إلى إسطنبول ـ مرت وكأنها يوم بأكمله، وعند الخامسة والنصف كانت الرحلة قد وصلت في موعدها.



وقد كان برنامجنا الأساسي أن نقضي ـ بإستثناء الباب العالي ـ ليلتان في إسطنبول لنسافر الأحد إلى الرياض، بينما الباب العالي كان من المفترض أن يقضي ليلة واحدة فقط ويسافر السبت، ولكن حدث أن الباب العالي قرر البقاء ليلتين، بينما قرر ناظم قضاء ليلة واحدة ليصل قبل بدء الدوام بليلة إلى الرياض.



بناءً على ذلك قرر الأصدقاء إجراء التعديلات في مطار إسطنبول إختصاراً للوقت، وقد تم للباب العالي ما يريد، وقد فرحنا كثيراً ببقائه معنا ليلة إضافية، كما لم يجد ناظم حجزاً على رحلة السبت، فأصبح مضطراً للبقاء على برنامجه الأصلي فتمت فرحتنا ولله الحمد.



هذه الإجراءات إضافة إلى تأخر وصول سيارة (توصيل الوجبات السريعة) التي كانت في إستقبالنا، والتي كان قد رتب إستقبالها لنا الباب العالي ـ أخرت خروجنا من المطار إلى السابعة والنصف، ولم نصل إلى فندق تايتنك ستي في تقسيم إلا الساعة التاسعة ليلاً، حيث كان الطريق مزدحماً جداً لوجود مؤتمر دولي يعقد في مدينة إسطنبول في ذلك الوقت.



وصلنا إلى الفندق، ووجدناهم قد خصصوا لنا أصغر الغرف وأكثرها ظلمة، على الرغم من حجزنا منذ أكثر من أسبوع، وعلى الرغم من سكننا المتكرر في التايتنك، ولكننا كنا مضطرين للقبول بما هو موجود لقولهم بأنه لا توجد غرف متاحة غير هذه، ولوعدهم لنا بتغيير الغرف صباح اليوم التالي بغرف أوسع وأفضل.



بعد إجراءات الدخول في الفندق، خرجنا مرة أخرى للعشاء نحو الساعة العاشرة والنصف، وقد قررنا العشاء في مطعم في منطقة أكسراي/فاتح إسمه هاز كارل (has kral) أي (الملك) كنا قد تعشينا به في أواخر شهر مارس الماضي، وقد كان من أفضل المطاعم من حيث جودة الطهي، ولكن الإشكالية أننا قد نسينا إسمه ولا نعرف عنوانه بالضبط، وبعد جولة إستمرت من مكان إلى مكان نحو ساعة في المناطق القريبة منه، وبعد أن عادت الإشارة بقوة إلى نظام ال GPS الخاص بالباب العالي ما شاء الله تبارك الله عليه، إستطعنا الوصول إلى المطعم نحو منتصف الليل، وقد كانوا كرماء جداً معنا إذ إستقبلونا وهم على وشك الإغلاق، ولكنني أجزم بأنهم لم يندموا مطلقاً على ذلك !!!



اليوم(16)



في يوم السبت 10/10 وهو اليوم الأول لنا في إسطنبول، واليوم السادس عشر لرحلتنا، خصصنا جل يومنا للتمشية والفرجة والتسوق في السلطان أحمد والبازار الكبير والسوق المصري، وكالعادة عدنا محملين بالكثير من المشتروات التي لا حاجة لنا في أكثرها.



وفي المساء ذهبنا إلى شارع الإستقلال للعشاء في مطعم الحاج عبدالله والذي أصبح العشاء فيه من الطقوس الرسمية التي يجب أن نؤديها كلما سافرنا إلى إسطنبول، وقد كان الشارع مزدحماً جداً بكثير من السياح وغيرهم من أهل البلد، مما جعلنا نعود مسرعين إلى الفندق.



اليوم(17)



في يوم الأحد 11/10 وهو اليوم الثاني والأخير في إسطنبول، والسابع عشر والأخير للرحلة بأكملها، ذهب الباب العالي وناظم بالسيارة لقضاء بعض الإحتياجات من السوق، وعند عودتهم قمنا بتسليم الغرف بإستثناء غرفة واحدة وضعنا بها جميع أمتعتنا، وطلبنا من الفندق أن نغادرها في السادسة مساءً بعد إحتساب نصف يوم علينا، حيث أن رحلاتنا إلى الرياض والكويت كانت في التاسعة وخمس وأربعين دقيقة ليلاً.



لم يكن لدينا الكثير مما نريد عمله، وبالتالي خرجنا من الفندق حوالى الساعة الثالثة بعد الظهر بإتجاه السلطان أحمد حيث إستمتعنا بالجلوس في مقهى جميل تعودنا الجلوس فيه، ثم عدنا لشراء حلوى الحلقوم من نفس المكان الذي نشتريه منه كل مرة، ومنه عدنا إلى الفندق لنغير ملابسنا ونغادر إلى المطار.



في المطار كان كل شيء ممتاز بحمد الله، وقد كررنا ما قمنا به في مطار شارل دي غول بباريس، حيث حملنا في أيدينا من الأمتعة ما يفوق بكثير ما أدخلناه مع حقائب الملابس تفادياً لزيادة الوزن الذي كان سيكلفنا أربعة يورو للكيلو الواحد، كما حدث في مرات سابقة، وقد غادرت الرحلتان إلى الرياض والكويت ووصلت في الوقت نفسه تقريباً، وقد كانت رحلتنا إلى الرياض من أجمل وأهدأ الرحلات على الخطوط التركية منذ أن عرفتها بحمد الله وفضله.

**********



يمكن ـ لمن أراد ـ متابعة الجزء الأول من الرحلة على الرابط أدناه


البعيد عن العين بعيد عن القلب بعيد عن كل شيء
20 / 11 / 2009, 02 : 10 AM
رقم المشاركة :  4 
(عـمـيـد أوروبــا )



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 24 / 06 / 2007
رقم العضوية : 46
الإقامة : الريـاض
المشاركات : 6,341
التقارير : 81
الجنس : ذكر
الحالة : آخر الفرسان غير متواجد حالياً

بارك الله فيك اخي الغالي البعيد
وجزء لايقل جمالا عن سابقيه

حفظ الله ودكم
ومتعكم بالصحة والعافية

كل الود
سبحان الله وبحمده ... سبحان الله العظيم

Twitter
@abomshary_1
20 / 11 / 2009, 40 : 10 AM
رقم المشاركة :  5 
عضو مجلس الإدارة



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 26 / 06 / 2007
رقم العضوية : 82
الإقامة : الــــكـــــو يــــت
المشاركات : 48,649
التقارير : 7
الجنس : ذكر
الحالة : ناصر كويتي غير متواجد حالياً

جزء جميل واحلى شي فيه تركيا واسطنبول وشارع التقسيم


وبراغ مدينه جميله ورائعه وراقيه وتستاهل الزياره



متابعين
المواضيع الموجودة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ويتحمل مسؤوليتها فقط ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع زاد المسافر
20 / 11 / 2009, 23 : 02 PM
رقم المشاركة :  6 
مــراقـب عـام
{مؤسس}



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 24 / 06 / 2007
رقم العضوية : 44
الإقامة : زاد المسافر
المشاركات : 56,705
التقارير : 7
الجنس : ذكر
الحالة : أبوعبدالعزيز غير متواجد حالياً

ماشاء الله تبارك الله

استمتعنا معكم جدا في هذه الرحلة الرائعة

بيض الله وجيهكم وماقصرتوا
22 / 11 / 2009, 59 : 03 PM
رقم المشاركة :  7 
مــراقـب عـام
{مؤسس}



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 15 / 01 / 2008
رقم العضوية : 1001
الإقامة : نادي الهلال
المشاركات : 20,285
الجنس : ذكر
الحالة : أبوفيصل غير متواجد حالياً



متابعين يابو سعود
لكن يبيلك تحرك الثنائي ابوعبدالعزيز وابو سعود
ينزلون الصور !!
أستغفر الله العظيم من جميع الذنوب
http://www.binbaz.org.sa/mat/11422



23 / 11 / 2009, 14 : 02 AM
رقم المشاركة :  8 
مسافر جديد



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 21 / 08 / 2008
رقم العضوية : 3518
الإقامة : dammam
المشاركات : 50
الحالة : Arsenaly 7 غير متواجد حالياً

يُهمني كثيراً هذا الجزء بـ حكم اني ذهبت لـ براغ وأعرفها جيداً .

كما ذكرت لك سابقاً أعجبني موضوعك لأنه يحتوي على تفاصيل واحداث لهذه الزيارة كما قرأنا مع المجر وسلوفاكيا .



بالنسبة لتقريرك وزيارتك لـ مدينة براغ بالتحديد ,, اسمحلي التعقيب على بعض النقاط .


- قبل أن تتحدث عن يومك الاول ,, كانت الوهله الاولى لدخولك براغ جميلا ويبشر بالخير كما ذكرت وانها مدينة جميلة ليلاً وليس كما حدث مع زيارتك الاخرى , بعدها كان موقع الفندق غير مناسب تماماً مما أدى لإنزعاج وكره للمدينة ويعتبر هذا مبرر غير منطقي لأني مررت بنفس التجربة كانت منطقة السكن سيئة وتبدو غير آمنة احياناً ومع ذلك لم يكن حكمي على المدينة منبعثاً من موقع واختياري للسكن .


- في اليوم التالي أيضاً كانت لك ردة فعل بعد التعامل السئ مع محلات الصرافة ,, نقطة الشعب سـ أتكلم عنها لاحقاً , وذكرت ان المدينة منتعشة وممتلئة بالسياح (كما هو معتاد طوال السنة مع براغ ) وان المحلات كانت تفتح ابوابها لوقت متأخر من الليل وكأنك في باريس وهذا الوضع عايشته وبقوة هناك وهذه ميزة قوية في براغ .


- في اليوم التالي ذهبت لكارلوفي وفاري وخير ماعملت ..فـ هذه المدينة حقيقة لها وضع مختلف عن براغ بـ اناقتها ونظافتها وجمالها الطبيعي وهي عموماً اجمل وجهة في التشيك بعد براغ وربما تتفوق احياناً .


- في يومك الاخيرا تقريباً جميع الاحداث حصلت لك في المطار وهي تصب في نفس نقطة سوء التعامل وللمعلومية ان ماحدث لك في المطار من تجاهل وعدم تعاون حصل مع اخي في مطار باريس ولا اقصد ان التعامل في بارس شبيه بـ براغ ولكن مواقف كـ هذه حصولها متوقع في براغ بالذات واي دولة شيوعية عموماً , وبالاخير تذكر انك تتعامل مع بلد الكفار .



هنا انتهيت من التعليق على تفاصيل رحلتك .


ذكرت في نهاية حديثك بعض الكلمات ,,تجعل الكثير والكثير من المارين على موضوعك نسيان موضوع براغ تماماً , وانا هنا سأكون منصف فقط ولن ادافع عن براغ .

لو دققت بجميع ماذكرت من مواقف هي بالدرجة الاولى تتعلق بالمعاملة السيئة في البلد ,, وهذه المواقف لم تحصل لي ولكني احسست بها من خلال بعض النظرات وعدم الاستلطاف من الشعب التشيكي اتفق معك بأن التشيك يعيبها الشعب الغير لطيف والغير ودود بالإضافة لنقطة اللغة أحياناً .

ولكن اسمح لي اتوقع بأن هناك اسباب اخرى ربما لم تذكرها او لم تستطيع ان تصفها كتابة كما حدثت في ارض الواقع هي من جعلتك تختم في النهاية بأنك لاتفكر بزيارة التشيك مرة اخرى .



وأعني بـ هذا الحديث ان مسألة التعامل وخاصة اذا كانت الرحلة شبابية لاتهم كثيراً للحكم على البلد ,, انا شخصياً من ارقى المعاملات التي تلقيتها في مطار براغ ومكاتب الاستعلامات وايجار السيارات , وهذا الاهم في كل الرحلة .


اختتم بـ نقطة مهمة جداً بالنسبة لي .

انا مممن ذهب لـ براغ وتعمق في التشيك ومرر بـ قرى كثيرة وعدة مدن ,, بالنسبة لي لا افكر في زيارة التشيك مرة أخرى .


ولكن لماذا !!؟


السبب بعيد تماماً عن مسألة اللغة او التعامل أو كثرة اليهود فيها حسب ماذكرت بالرغم ان اوروبا كلها مليئة باليهود ليسوا في التشيك فقط .

سببي الأول والاخير ,, انا البنية التحتية للتشيك لم تعجبني فـ القرى المهترئة والبالية كثيرة وحتى في براغ مررنا بالعديد من المباني البالية والقديمة بدون تعديل وبعض الشوارع الغير رحبة ابداً أعني انها لاتقارن ابداً بجارتها النمسا لا اتكلم عن الطبيعة اعني فقط البنية الاتحتية في التشيك عموماً , هي افضل من غيرها ولكنها تبقى تحتاج لتعديل .

إذاً مادفعني لكتابة هذا الرد الطويل ,, اختلاف الاسباب فـ ما امتدحته انت ذممته انا وما ذممته انت لايهمني كثيراً .

أشكرك حقيقة على هذا الموضوع ,, وهذه الرحلة التي كانت بحاجة لترتيبات اكبر وافضل برأيي الشخصي فالوصول ليلاً والاعتماد على سائق والموازنة بين الدول في الزيارة ,, حتى فكرة الخطوط التركية والمرور بأسطنبول لم تعجبني .
04 / 01 / 2010, 32 : 08 AM
رقم المشاركة :  9 
][::.. مسافر جديد ..::][



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 03 / 01 / 2010
رقم العضوية : 11343
الإقامة : kuwait
المشاركات : 1
الحالة : waleedhajer غير متواجد حالياً

يعطيكم العافية على المجهود الحلوه
05 / 01 / 2010, 58 : 05 PM
رقم المشاركة :  10 
{ مــؤســس }



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 26 / 06 / 2007
رقم العضوية : 76
الإقامة : المملكة العربية السعودية ـ الرياض
المشاركات : 933
التقارير : 5
الجنس : ذكر
الحالة : البعيد غير متواجد حالياً

الأخ الكريم Arsenaly 7 حفظه الله

السلام عليكم ورحمة الله
بداية وقبل أي شيء أتقدم إليكم بالإعتذار الشديد أصالة عن نفسي عن التأخر بالرد،
وأحب أن أبين لمقامك الكريم بأني قد إتكلت على الإخوة الأعزاء الباب العالي وناظم في ذلك، لأن هذا الموضوع بأجزائه الأربعة مشترك فيما بيننا حسب إتفاقنا
فقد كانت مهمتي كتابة النص، وكانت مهمتهم إنزال الخرائط والصور والرد على التعليقات والإستفسارات من قبل قراء الموضوع الكرام
وبالأمس فقط لفت نظري الأخ الكريم أبو سلطان إلى أن مشاركتك قد مر عليها وقت طويل بدون رد
وبالفعل دخلت للموضوع الآن وقرأت الرد، وقد كدرني كثيراً أن يمرعلى مشاركتك الجميلة والمفيدة والفاعلة 41 يوم ولم يرد عليها أحد منا
فلكم مني كل الإعتذار عن ذلك التقصير الغير مقصود بكل تأكيد
*****
نأتي الآن إلى التعليق على ردكم الكريم نقطة نقطة
أولاً أشكركم كل الشكر على إطرائكم للموضوع، وهذا من حسن ذاتكم سلمكم الله
وبأن أنك قد زرت براغ وتعرفها جيداً، فإن حكمك عليها سيكون بلا شك أكثر واقعية ودقة من حكمي أنا الذي لم أقض فيها بصحبة الأصدقاء سوى أربع ليالي، حيث كانت التشيك جزء من رحلة مكوكية شملت ست دول في 17 يوماً فقط، زرنا خلالها الكثير الكثير القرى والمدن والأماكن السياحية، فلا الظروف ولا الوقت كان يسمح بالتعمق في إستكشاف المكان والناس الذين يعيشون فيه
أما إعتبارك أن موقع السكن مبرر غير منطقي لذلك الإنطباع السيء عن براغ، فأنا أتفق وأختلف معك فيه
ففي مدن أخرى في أوروبا، لا تجد عادة الأماكن الساقطة وسفلة الناس متركزة في الأماكن الراقية من تلك المدن، ولكن من يبحث عنها يجدها متجمعة في أماكن معينة أكرمكم الله
وربما وجدت في باريس مثلاً بعض هذه المحلات أو الأماكن هنا أو هناك ولكنها قليلة ومتفرقة وفي شوارع خلفية، بل إنني في بعض المدن الأوروبية لم تقع عيني على هذه المحلات مطلقاً، وهذا لا يعني بأنها غير موجودة، ولكنها ليست في الأماكن المحترمة
أما في براغ، فقد سائننا تجمعها وكثرتها في منطقة وسط العاصمة وعلى بعد خطوات من أهم الشوارع بها، وفي رأيي وقد أكون غير مصيب في ذلك، أن الحكم على الشيء فرع من تصوره، وأن هذا يدل على بعد هذا الشعب وهذا البلد عن قيم الدين (النصراني) والأخلاق والآداب العامة، وهذا طبيعي عندما نرى إرتفاع نسبة الملحدين فيما بينهم، بالإضافة إلى ظروف الحياة العامة عندهم من فقر وجوع وحكم ديبكتاتوري أيام الشيوعية، إلى تحرر إقتصادي وسياسي واجتماعي في عصر العولمة
أما التعامل السيء، والنظرة الدونية أو الحاقدة أو الجاهلة المشوبة بالشك والتوجس منا كمسلمين وكعرب، فأنا أتفق معك أنها موجودة في كل مكان في الشرق والغرب عامة، ولكن الفرق بين شعب التشيك وبقية الشعوب الأوروبية، أن في كثير من أهل التشيك صلافة وجلافة وقلة صبر في التعامل معنا حتى في الأماكن السياحية من مقاهي ومطاعم وفنادق ومحلات تجارية، والتي يفترض فيمن يعملون فيها أن يظهروا قدراً كبيراً من المجاملة والدبلوماسية في التعامل من الأجانب، لا أن يظهروا حقيقة مشاعرهم تجاهنا، وهذا موجود أيضاً في بقية أنحاء أوروبا ولكن بشكل أقل نوعاً وكماً
ففي مطار نيس قبل سنوات مثلاً، أذكر أنني دخلت في مشكلة مع موظف فرنسي تجنى علينا بشكل مجحف عند وزن العفش وطلب مبلغ كبير جداً على شنطة صغيرة (فيها تمر خلاص) ولم يرضى بأن ينزل لنا ريالاً واحداً، فطلبت منه أن يرجع الشنطة لنأخذها بأيدينا فرفض، فقلت له بأن يرجعها وسنعطيها لأي شخص ليأكله حتى لو أخذه هو، فرفض وأصر على أن ندفع ما يعادل ألف دولار تقريباً، فخاصمته وأهنته ورفعت صوتي عليه وهو مصر على موقفه ويرد علي بكلمة لا يا سيدي، وأوصلني اللئيم حتى الطائرة !!!
أنت تقول بأن جميع الاحداث حصلت لنا في المطار وهي تصب في نفس نقطة سوء التعامل
وأنا أرد سلمك الله بأن المدة كلها أربعة أيام، وقد حصلت لنا الكثير من مواقف سوء التعامل في مطارات أوربية، أما السرقة والإستغفال عيني عينك عند إرجاع الضرائب فلم تحصل لي إلا في مطار مالبنسا في ميلانو وفي مطار براغ
وأتفق معك تماماً في قولك بأن مواقف كـهذه حصولها متوقع في براغ بالذات واي دولة شيوعية عموماً
******

تقول سلمك الله: أتفق معك بأن التشيك يعيبها الشعب الغير لطيف والغير ودود بالإضافة لنقطة اللغة أحياناً، وهنا نحن متفقين
ولكن ليس هناك والله أية أسباب أخرى لم أذكرها أو لم أستطع أن أصفها كتابة كما حدثت على ارض الواقع، ولو كان هناك شيء آخر لذكرته ولا مشكلة، ولكن المسألة وما فيها راحة نفسية، وأنا لم ارتح نفسياً بها ولم أحبها ـ على الرغم من جمالها ونظافتها ـ ولم أستلطف شعبها، على العكس من المجر التي هي أقل من التشيك في كل شيء
وهذا رايي الشخصي، وربما يختلف تماما عن آراء أصدقاء الرحلة
فأنا من الناس الذي يهمهم في السفر السكن والتعامل قبل كل شيء

وأوروبا كلها كما تفضلتم مليئة باليهود، وليسوا في التشيك فقط، ولكنهم ليسوا بهذا الحضور الطاغي غير المتوازن أبداً كما هو في التشيك، وخاصة الأثرياء من اليهود الروس الذين يستمثرون البلايين في التشيك، وأنت تعرف بالتأكيد ما هي إستثمارات اليهود عادة، وعلى ماذا تركز.
أما تجربة الخطوط التركية والمرور بإسطنبول، فأتمنى أن تجربها يوماً ما، وصدقني ستعجبك، بل ستذهلك، وسأذكرك بذلك إن شاء الله تعالى

أخيراً، خلاف في الرأي لا يفسد للود قضية، ولولا إختلاف الأذواق لبارت السلع، ومن الطبيعي، بل ومن الصحي أن يكون هناك تفاوت في الرأي وإختلاف في وجهات النظر،
بل على العكس أنا أرى بأن ما إتفقنا عليه أكثر بكثير مما إختلفنا فيه، ووالله قد سرني ردك وتفاعلك وانتقادك وتعليقك وإشادتك

وآمل أن تتقبل مني كل الشكر مع كل التقدير والإحترام
أخوكم البعيد
البعيد عن العين بعيد عن القلب بعيد عن كل شيء
إضافة رد


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
[تقرير مصور ] رحلة أصدقاء الزاد إلى أوروبا (من 25 سبتمبر إلى 11 أكتوبر 2009م)الجزء الثاني ـ المجر البعيد زاد المسافر إلى باقي الدول الأوروبية 43 13 / 12 / 2010 25 : 05 AM


المواضيع ، تعبر عن رأي كاتبها ويتحمل مسؤوليتها فقط ، ولا تعبر بالضرورة عن رأي شبكة ومنتديات زاد المسافر .