إضافة رد
29 / 09 / 2007, 21 : 11 PM
رقم المشاركة :  11 
نائب رئيـس مجلـس الادارة



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 24 / 06 / 2007
رقم العضوية : 30
الإقامة : طيبة الطيبة - الرياض
المشاركات : 17,997
التقارير : 53
الجنس : ذكر
الحالة : Abu sultan غير متواجد حالياً
رد: كان يا ماكان رحلتي للسودان في قديم الزمان!


أبو اليازية :

فعلا السودان مظلوم سياحيا أذكر أن أحد الإخوة زارها قبل فترة بسيطة ويقول إن أسعار السكن في الفنادق غالية ولا تتناسب مع سوء البنية التحتية وأتمنى أن أجد شخصا آخر يؤكد هذا الاعتقاد أو ينفيه .. تسلم لي يا أستاذي .. يا تاج راسي يبو يوسف خل بعض الناس ينقهرون! ..

AO :

دائما ما تحرجنا بمتابعتك يا أبو عبد العزيز .. تسلم لي على هذه الإطلالة الحلوة ولو إني كنت أتمنى أن يكون التمساح المعلق أحد أصدقائي الألداء في هذا المنتدى! ..

ناصر كويتي :

التعليقات ما نخاف منها والحمد لله عندنا ردود جاهزة ومسكتة .. ثم وش فيها يا أبو باسل لو إني سافرت قبل لا ينبني مطار الملك خالد ؟! .. في ناس انولدوا قبل لا يكون فيه مطارات أصلا!! .. تسلم لي على هذه الإطلالة الجميلة يا أبو باسل ..

الباب العالي :

هلا وغلا بأبو عبد العزيز .. الصور محملة على موقعي الخاص في جيران فلا تحاتي! .. وإن شاء الله المواضيع الأخرى الحديدة بأحمل صورها على المنتدى طال عمرك ..

آخر الفرسان :

الله يحيك يا أبو مشاري .. الموضوع ليس سياحي ولكنه عبارة عن ذكريات طفولية كنت قد كتبتها من قبل وأحببت أن أعيد نشرها هنا لعله يكون فيها فائدة أو متعة .. شاكر لك مرورك وأعذرنا على تقصيرنا ..
30 / 09 / 2007, 28 : 04 AM
رقم المشاركة :  12 
{ مــؤســس }



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 23 / 06 / 2007
رقم العضوية : 13
الإقامة : زاد المسافر
المشاركات : 9,463
التقارير : 8
الجنس : ذكر
الحالة : KABAYAN غير متواجد حالياً
رد: كان يا ماكان رحلتي للسودان في قديم الزمان!



اقتباس:
كان المطعم الذي رأيته في جامعة الخرطوم يرسم مع الأسف صورة قاتمة في صرح من المفترض فيه أن يكون مثالا للنظافة .. إنها من الصور القليلة جدا التي لوثت الذكرى الجميلة التي أحملها عن السودان .. صورة قذارة ذلك المطعم الموجود في منارة كبيرة لنشر العلم والمعرفة والتي تعرف بجامعة الخرطوم!!!!
اتمنى منك بعد هالمشهد انك تدعي لنا انا و المغامر لتحملنا مثل هالامور و لكن الحمد لله السودان الحين متطورة كثير و هالشغلات ما نشوفها الا في القرى الافريقية و الله يعينك لازم تاكل او تشرب او ..... و انت اكمل الباقي


تحياتي لك
06 / 10 / 2007, 37 : 10 PM
رقم المشاركة :  13 
نائب رئيـس مجلـس الادارة



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 24 / 06 / 2007
رقم العضوية : 30
الإقامة : طيبة الطيبة - الرياض
المشاركات : 17,997
التقارير : 53
الجنس : ذكر
الحالة : Abu sultan غير متواجد حالياً
رد: كان يا ماكان رحلتي للسودان في قديم الزمان!


كبيان :

خبر مفرح بالنسبة لي أن أعرف أن السودان بدأ في مواكبة التطور .. وأتمنى أن يكون هناك أهتمام أكثر بالسياح العرب لأنهم هم كنز السودان الحقيقي وهم الذين يستطيعون دعم الإقتصاد السودان بشرط أن يشعروا بالأمان وأن تقدم لهم خدمات سياحية متميزة .. واتمنى أن يصل كلامي هذا لسعادة السفير السوداني الذي لا أشك في حرصه على توضيح الصورة الحقيقة للسودان .. أتمنى أن تستطيع أن تدعوه لإجراء مقابلة هنا في منتدى زاد المسافر ..
06 / 10 / 2007, 47 : 10 PM
رقم المشاركة :  14 
نائب رئيـس مجلـس الادارة



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 24 / 06 / 2007
رقم العضوية : 30
الإقامة : طيبة الطيبة - الرياض
المشاركات : 17,997
التقارير : 53
الجنس : ذكر
الحالة : Abu sultan غير متواجد حالياً
رد: كان يا ماكان رحلتي للسودان في قديم الزمان!


اللقطة الخامسة : عيد الأضحى بعيدا عن الخرطوم بثلاثمائة كيلوا!!


العيد الذي يعرفه الأطفال وينتظرونه بكل شوق ولهفة غير العيد الذي يعرفه الكبار ذوو السحنات العبوسة والوجوه المتجهمة!! ..

ليس ضروريا أن يكون للعيد ألعابا نارية أو ألوانا فسفورية لتشعر بالعيد!! يكفي أن تحاول أن تحس بالعيد وتشعر به بقلب طفل حتى تتمكن من الإحساس بطعم العيد!! .. يكفي أن تمسك قبضتك بريال أو درهم او دينار جديد لم يتكسر أو يتشقق حتى تحس بطعم العيد!! .. يكفي أن تنطلق مع أصحابك في الحواري وأنت تلبس الثوب الجديد وتحرص على أن لا يتسخ حتى تحس بطعم العيد!! .. يكفي أن تضئ شمعة أو تحمل فانوسا تلهوا به في ظلام الحي وبين البيوت القديمة حتى تحس بالعيد!! .. يكفي أن تمتد يدك الصغيرة بكل لهفة لتناول قطعة من الحلوى أو الكعك تقدمها لك جدتك أو والدتك بابتسامة بشوش حتى تحس بطعم العيد!! .. يكفي أن تراقب والدك وهو يذبح الأضحية وتتشارك مع إخوانك وأخواتك في وضعها في الأكياس وتوزيع جزء منها على الفقراء والأقارب والجيران حتى تحس بطعم العيد!! ..

العيد ليس ألعابا جديدة أو نقودا عديدة!! .. العيد مشاعر حب وسعادة يشعر بها الإنسان تنطلق بلا تكلف من المحيطين به الملتفين حوله !! .. هذا هو العيد الذي شعرت به في السودان وسط أناس لا أعرفهم ولا يعرفونني ولكنهم يكنون لي كل مشاعر المودة الصادقة!! ..

كان الوالد يلبي دعوة لمشاركة قريب أحد أصدقاءه الاحتفال بالعيد في قرية تبعد ثلاثمائة كيلو متر تقريبا عن الخرطوم تسمى (الكاملين) .. حسب معلومات الوالدة التي رجعت إليها لكتابة هذه المذكرات!! .. وصححوا المعلومة إن كانت خاطئة .. صلينا صلاة العيد في الخرطوم ..







وكان الوالد قد وكل في الرياض أحد أقربائنا لشراء الأضحية وتوزيعها ولم يرى مانعا ونحن في السودان أن يشترى أضحية أخرى ويوزعها على الفقراء هناك!! .. تحركنا من الخرطوم بعد صلاة العيد مباشرة متوجهين إلى الكاملين .. ووصلنا إلى منزل هذا الصديق قريبا من الظهر!! .. لا تتعجبوا من طول الوقت فالطريق لم يكن معبدا .. والسيارة التي أقلتنا ( لك عليها!!) .. لذلك استغرقت الرحلة هذه الفترة الزمنية الطويلة !! .. كان البيت الذي دخلناه متواضعا ومعظم بيوت السودانيين متواضعة ..








ولكن السعادة كانت تشع من البيت تكاد تشعر بها تحيطك من جميع الاتجاهات!! المنزل عبارة عن سور بداخله ساحة مكشوفة تتوزع على جوانبه عدة غرف من طين فيها أسرة من الحديد عليها لحف متواضعة ذهب طول العهد بلونها فصرت لا تعرف لها لونا!! .. كان الشخص الذي زرنا منزله حاصل على شهادة الدكتوراه في الكيمياء وكان أخوه يعرف أبي فدعاه لزيارة الكاملين..


قدموا لنا الشاي في إبريق متواضع وأكواب متواضعة ولكنني أكاد أحس بطعم الشاي الجميل ما زال حاضرا في ذهني بعد كل هذه السنين!! .. كان البيت صغيرا ومتواضعا ( مثل بيتي!!) .. ولكن صدق والله من قال الضيق في النفوس لا في البيوت!! .. ومن كان صدره ضيقا لم تسعه قصور الدنيا وحدائقها .. ومن كان يرى الحياة بمنظار أسود قاتم انقلبت أموره إلى زفت وقطران!! .. ليست مساحة المكان هي التي تضفي الدفء على العلاقات بين البشر ولكنها سعة القلب ونقاء السريرة والتبسط في الحديث وابتسامة الترحيب!! ..





وبعد السلام والترحيب الحار قدموا لنا الغذاء والذي كان عبارة عن كرشة خروف غير مطبوخة!! .. وبعض الأطعمة الأخرى .. قضيت في ضيافة هذه العائلة لحظات سعيدة رغم حادثة القرد !! ..
06 / 10 / 2007, 59 : 10 PM
رقم المشاركة :  15 
نائب رئيـس مجلـس الادارة



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 24 / 06 / 2007
رقم العضوية : 30
الإقامة : طيبة الطيبة - الرياض
المشاركات : 17,997
التقارير : 53
الجنس : ذكر
الحالة : Abu sultan غير متواجد حالياً
رد: كان يا ماكان رحلتي للسودان في قديم الزمان!


اللقطة الخامسة : متحف السودان والفراعنة السود!!


في صباح أحد الأيام قرر الوالد أن يصحبنا إلى المتحف الوطني بالخرطوم .. لا أدري منذ متى بدأ عشقي للمتاحف وزيارتها إذ أنني أشعر بالدهشة والانبهار أمام كل قطعة أثرية حتى وإن لم أعرف هويتها وما هو تاريخها!! .. يكفي أنها قطعة تاريخية من عصور ماضية والسلام!! ..

لذلك أفضل دائما عندما أزور المتاحف أن أكون وحدي حتى لا أتعب من معي عندما أجلس أقرأ أتأمل وأدقق في كل قطعة .. وعندي أستعداد لأن أقضي اليوم بطوله في المتحف .. وإن توفر فراش ووسادة لأقضي ليلة كاملة بين المعروضات فليس لدي مانع!! .. ورغم ضحالة معلوماتي التاريخية والاثرية والجغرافية والانثروبولوجية والسمك مع الصيادية إلا أنني أحب أن أتفرج على المتاحف بمختلف أنواعها حتى ولو لم أفقه شيئا في الحقبة التاريخية التي تتحدث عنها المعروضات .. إنه نوع من الشغف!! ..

درست في الجامعة مادة اسمها علم الآثار فتحت أمامي أبواب المعرفة لكيفية التعامل مع القطع الأثرية وحفظها وفهرستها واكتشافها ولأول مرة أتعرف على الطرق التي تستخدم لتحديد العمر الزمني للإحفورة أو القطعة الأثرية كالكربون 14 وتسلسل الحلقات وسماكتها على جذوع الأشجار واستخدام أشعة إكس وغيرها.. وتعرفت على المجهود الذي بذله علماء الآثار على مر التاريخ في الكشف عن الكنوز التي كانت مدفونة في باطن الأرض .. كان المتحف الوطني السوداني متواضعا وأكثر ما لفت انتباهي حين ذاك صور تماثيل الأسود القابعة خارج المتحف وكأنها تحرسه!!








وكان المتحف يحتوي في الداخل على آثار قديمة من حضارات مرت أو تعاقبت على السودان وكنت تجد القطع الفخارية جنبا إلى جنب مع النقود القديمة وحضارات أمم سادت ثم بادت .. وأشد ما أزعجني عندما التقط لنا الوالد أمام المتحف عدة صور للذكرى ذلك الحشد من الصبية والأطفال السودانيين الذين تجمعوا واتخذوا مكانهم خلف كادر الصورة وتعليقاتهم التي كنت أسمعها ولا أفهم معناها ..أكره الفضول والفضوليين حتى ولو كانوا اطفالا في مثل سني .. وكأنهم لم يروا فتى من المملكة العربية السعودية يزور متحفا سودانيا .. فيها حاجة دي؟!..

ومن الأشياء التي استقرت في ذاكرتي صور بعض الفراعنة السود التي كانت تتخذ مكانها في المتحف ولا أدري هل ما رأيته حينذاك هو فراعنة ذوو بشرة سوداء حقا أم خيل لي ذلك!! .. لكني اعتقد أن السواد الذي يغطي المومياء عبارة عن مادة تستخدم في الحفظ .. وليس لأن الفرعون السوداني أسمر البشرة .. وبمناسبة لون البشرة وما يتبعه من التمييز العنصري أتذكر إنني رأيت صورة لنبي الله عيسى عليه وعلى نبينا أفضل الصلاة والسلام باللون الأسود في إحدى كنائس السود بأمريكا وكأني بالسود يحاولون رد الاتهامات العنصرية التي يطلقها البيض عليهم!! ..









ما أحلى زيارة المتاحف فهي تجعلك ترى التاريخ في دقائق أو ساعات ..أنزعج في زيارة المتاحف من مرافقة الأهل لأن الوقت يكون محددا وليس عندهم القدرة على التأمل في القطع كما أتأملها أنا.. قد أقضي وقتا طويلا أمام قطعة من الفخار أو إناء من الزجاج أو حلية من الخرز أو رمح أو درع وأنا أتأمل وأذهب بفكري بعيدا محاولا تخيل طبيعة الحياة التي عاشها من كانوا قبلنا!! ..







فليراجع حساباته من كان يعتقد أن السودان مجرد أرض وهواء وماء!! ..السودان تاريخ وحضارة تطرب أطنابها في أعماق الأرض.. وإن كان لمصر والمصريين أهراماتهم فالسودان له أيضا أهراماته!! .. انظروا إلى الصورة واحكموا بأنفسكم ..











وإلى لقاء قريب ..
09 / 10 / 2007, 11 : 11 AM
رقم المشاركة :  16 
][::.. درجة سياحية ..::][



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 16 / 07 / 2007
رقم العضوية : 215
الإقامة : الزاد
المشاركات : 253
الحالة : متأمل غير متواجد حالياً
رد: كان يا ماكان رحلتي للسودان في قديم الزمان!

ماشاء الله بوسلطان ذكريات جميله وصور روعه عن بلد مانعرف عنه اي شي للاسف
09 / 10 / 2007, 20 : 12 PM
رقم المشاركة :  17 
كـبـار شـخـصـيـات الـمـوقـع



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 23 / 06 / 2007
رقم العضوية : 9
الإقامة : السعودية
المشاركات : 1,675
التقارير : 6
الجنس : ذكر
الحالة : abu abdullah غير متواجد حالياً
رد: كان يا ماكان رحلتي للسودان في قديم الزمان!

كل ما قرأت ما تكتب يزداد إعجابي بما يسطره قلمك النافذ للقلب
سلامي لك ياغالي
أسألك ربي الجنة وما قرب لها من قول وعمل
09 / 10 / 2007, 04 : 05 PM
رقم المشاركة :  18 
{ مــؤســس }



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 23 / 06 / 2007
رقم العضوية : 13
الإقامة : زاد المسافر
المشاركات : 9,463
التقارير : 8
الجنس : ذكر
الحالة : KABAYAN غير متواجد حالياً
رد: كان يا ماكان رحلتي للسودان في قديم الزمان!

اضافات رائعة كاتبنا القدير

و لكن لم تكتب الانطباع الكامل على العيد في السودان و كيف كان اكلهم
10 / 10 / 2007, 25 : 06 AM
رقم المشاركة :  19 
رئيس مجلس الإدارة



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 24 / 06 / 2007
رقم العضوية : 24
الإقامة : K.S.A
المشاركات : 1,957
التقارير : 1
الجنس : ذكر
الحالة : البحــر غير متواجد حالياً
رد: كان يا ماكان رحلتي للسودان في قديم الزمان!


الله الله

يابوسلطان

للابداع عنوان

ذكريات جميله وماشاء الله على الذاكرررره

تسلم الايادي


مع التحية
mseaid@

---



الأهل أهلي والمكان مكاني .. ما كان هـجر الدار في إمكاني
فإذا ابتعدت لفترة يبقى هنا .. قلبي يدق يقول : ذا عنوانـــي
المـغــرب المعـطاء أجمل جنة.. فيها وجـدت سعـادتي وأمـاني
13 / 10 / 2007, 33 : 09 AM
رقم المشاركة :  20 
][::.. درجة سياحية ..::][



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 01 / 08 / 2007
رقم العضوية : 274
الإقامة : SA-03
المشاركات : 238
الحالة : سحابه غير متواجد حالياً
رد: كان يا ماكان رحلتي للسودان في قديم الزمان!


قرأت الصفحة الأولى .....وأكيد برجع أكمل الباقي ...

انبسط كثير إذا قرأت ذكرياتك يابوسلطان ...تعجبني طريقة سردك .. :yaaahoooooooh:

[motfrk]بس سؤال صغير :[/motfrk]


بس أي شهر كانت سفرتكم من عام 1981 ؟


لأن هالسنة كانت كثير مميزة في تاريخ السعودية ...بل في تاريخ البشرية جمعاء


!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


:biggrin23:






:mh4587:



تحياتي وتقديري
إضافة رد

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
طيران ناس تضيف وجهة ثالثة للسودان رضاء زاد المسافر للأخـبـار الـسـيـاحـيـة 7 11 / 12 / 2014 30 : 09 PM
لو ماكان معاي سياره بهالاماكن سميه بوابة الأسـتـفسارات عن الـمـانـيـا 5 13 / 12 / 2012 45 : 04 PM
كان ياما كان في قديم الزمان A.Alameer زاد المـسافـر للكاميرات والـتصوير 12 02 / 11 / 2010 40 : 12 AM
[تقرير مصور ] كان يا ماكان رحلتي للسودان في قديم الزمان! Abu sultan زاد المسافر إلى باقي الدول العربية 52 29 / 01 / 2010 00 : 02 PM


المواضيع ، تعبر عن رأي كاتبها ويتحمل مسؤوليتها فقط ، ولا تعبر بالضرورة عن رأي شبكة ومنتديات زاد المسافر .