شبكة ومنتديات زاد المسافر / زاد المسافر الاوروبية / زاد المسافر إلى باقي الدول الأوروبية

إضافة رد
14 / 01 / 2011, 49 : 08 PM
رقم المشاركة :  1 
(عـمـيـد أوروبــا )



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 24 / 06 / 2007
رقم العضوية : 46
الإقامة : الريـاض
المشاركات : 6,343
التقارير : 81
الجنس : ذكر
الحالة : آخر الفرسان غير متواجد حالياً
رحلتي إلى مدينة المغارات Postonja - سلوفينيا ، 2009










بسم الله الرحمن الرحيم

كانت زيارتنا لبلدة " بوستونيا Postonja " شهر مايو 2009 من أهم المحفزات لزيارة سلوفينيا ، في جولة سياحية بين المغارات الطبيعية والقلعة العتيقة التي احتضنتها الجبال

تعتبر بوستونيا من أهم مناطق الجذب السياحي في سلوفينيا لما تحويه من تشكيلات صخرية فريدة من نوعها
ولاتعتبر زيارة السائح لسلوفينيا مكتملة إذا لم يدرج هذه البلدة ضمن برنامجه السياحي .


تبعد بوستونيا Postoja مسافة 55 كيلو متراً تقريباً إلى الجنوب الغربي من العاصمة السلوفينية " ليوبليانا Ljubljana " في مدة قيادة بالسيارة قدرها حوالي 37 دقيقة عبر طريق سريع رائع وفسيح مليء مروراً بمناظر طبيعية خلّابة .. وعند الوصول إلى البلدة " بوستونيا Postonja " ، تقطع طريقك من بداية الميدان الأول في البلدة حتى نهاية البلدة حيث ينتهي الطريق بشكل حرف T لتأخذ المسار الأيسر مروراً عبر غابات وارفة ومروراً إلى جانب الجبال الممتدة على طرف البلدة








كانت المنطقة تبدأ بمنتزه مترامي الأطراف وارف الشجيرات يجري ألى جوارها جدول بديع تعتليه جسور خشبية توصلك إلى ساحة المغارات



















تجولنا في المكان وشاهدنا بعض العروض المختلفة ثم أخذنا طريقنا صوب منطقة المغارات

-------------------

توجهنا لمنطقة المغارات وهي المعلم الأهم في بوستونيا Postonja وهنا اترككم مع جولتنا أثناء التوجه راجلين إلى هناك

هنا منطقة الدخول للمغارات الشهيرة



وبالطبع أي معلم سياحي لن يخلو من الباعة والأكشاك المختلفة ووجود بعضاً من الاستراحات والمقاهي والمطاعم وأهم تلك السلع التي تباع هناك : التذكارات التي تحمل المعلم أو المعالم الرئيسية لهذه البلدة



اكسسوارات - هدايا - تحف - تذكارات ، لابد من وجودها بقوة في مثل هذه الأماكن ..


بعد الوصول إلى منطقة المغارات ، كان يتعين علينا الصعود عبر هذه الدرجات التي توصلك إلى ساحة المغارات الرئيسية ، فلنصعدها الآن ونبحث عن مكتب بيع التذاكر ومعرفة المزيد من المعلومات عن هذه المغارات..




وهنا بعد الصعود من تلك العتبات ، إلى اليمين والشمال مقاه ، ومن أمامكم مدخل المغارات الرئيسي ..


وهنا الإلتفات إلى الخلف ناحية العتبات التي اعتليناها للوصول إلى ساحة المغارات وتشاهدون فيها المكان الذي كنا فيه مسبقاً



جولة مع التحف والهدايا المختلفة التي تباع في ساحة المغارات الرئيسية



-------------------------

بعد ذلك توجهنا إلى مدخل المغارات الأساسية وهنا في مدخل المغارة يوجد إلى اليسار لوحة تحمل صوراً شخصية لمن دخلوا المغارات وتباع كل صورة بسعر رمزي لصاحب الصورة عند رغبته أو يقوموا باتلافها - كما هو الحال في معظم الأماكن السياحية في اوروبا -




جموع السياح تقف في مدخل المغارة وتأمل الصور التي التقطت لزوار المغارة



وهنا مكتب التذاكر والاستعلامات لقاصدي المغارات


كانت الرحلات مجدولة زمنياً للدخول إلى المغارات فقطعنا التذاكر وانتظرنا دورنا ، وأثناء الانتظار لم نبتعد عن هذه الساحة كثيراً ..


لم استطع الانتظار لتشوقي للدخول في هذه المغارات فقمت بالدخول إلى أقصى مكان يمكنني الوصول إليه لتصوير شيء من جدرانها

وقد اشارت خبيرتنا الكريمة نصراوية إلى هذه المغارات في مجمل حديثها عن الأماكن السياحية في سلوفينيا ، وأحببت الاقتباس بما أجادت وأفادت :

"تعتبر احدى اكبر المُغُر الكارستية في اوروبا (كارست هنا تعني الاماكن التي تتحجر بها قطرات الماء المختلطة مع معادن الارض في جوف الارض) طول ممراتها حوالي 20كم في جوف الارض ولكن البرنامج السياحي لا يتعدى ال5 كم منها 4 بالقطار الكهربائي الذي ادخل عام1884 ليستبدل القطار القديم الذي انشا عام 1872 . تحتوي هذه المغارة على الصواعد stalagmites والهوابط Stalactites الكارستية المتكونة بفعل أختلاط مياه الامطار بالمعادن الموجودة بالتربة وهذه المعادن هي التي تحدد ألوان السواقط والهوابط. فالكالسيوم يضفي اللون الأبيض عليها الماغنيزيوم اللون الأسود أما الحديد فيمنح هذه السواقط والصواعد اللون الأحمر .

تنشأ الصواعد والهوابط نتيجة تحجر وتجمد نقاط الماء المختلطة بمعادن الارض في سقف المغارة فإذا تحجرت نقطة الماء في السقف فستكون على مر ألاف السنين ما يسمى بالهوابط أو السواقط أما إذا سقطت أرضاً وتحجرت هناك فستكون على مر السنين ما يسمى بالصواعد وللعلم فقط فإنه يلزم 30 عاما لتكون 1 ملم من هذه الهوابط والصواعد. إذا لا غرابة أن عمر المغارة يبلغ ملايين السنين. وقد يحدث ان تلتقي وتتحد بعض السواقط والصواعد التي تقابل بعضها .

هذه السواقط والهوابط تشكل مناظر جميلة جداً بألوانها ،بسماكتها ،دبقتها المتناهية أحياناً حتى ان الضوء يتخللها، وبأحجامها المختلفة. وما لكم الا أن تطلقوا العنان ما شئتم لخيالكم ليُشَبِّه لكم هذه الاشكال تارة بالسباغيتي وتارة بالستائر وتارة بأسنان المشط وبين تشبيه وأخر


معدل درجة الحرارة داخل المغارة 8 درجات مئوية لذا لا تنسوا أن تأخذوا ملابس دافئة جداً.

تستغرق رحلة الدخول للمغارات حوالى ساعة ونصف الساعة من نقطة الانطلاق في القطار الكهربائي حيث يسير بهم مسافة 4 كم وينزلهم في نقطة تسمى الجبل العظيم great mountain حيث يترجلون ليبدأوا مساراً بطول 1 كم مشيا على الاقدام

ينتهي المسار في قاعة الكونسيرتات concert hall حيث يستقلون القطار للخروج من المغارات .

يقسم السواح إلى مجموعات يرافقها أدلّاء محليون يتكلمون لغات محدودة هي الألمانية ،الإيطالية ،الانجليزية والسلوفينية .



جدير بالذكر أن في المغارة يعيش كائن حي أعمى يعيش في ظلمة مطلقة وهذا الكائن يشبه العظاءة (الحرباء او السحالي) واسمه العلمي Proteus Anguinusبروتيوس انجينوس بينما قد يعرف بأسم Olm ويعرف أيضاً باسم السمكة البشرية (Human Fish) نظراً لأن لون جلده كلون الجسد البشري وقد نُسجت حوله الكثير من الأساطير إذ يقال أنه قد يعيش 100 سنة ويستطيع العيش بلا طعام 10 سنوات بالتمام والكمال ."



بعد إنتظار لفترة ، توجهنا حسب الموعد المحدد داخل المغارات ليتم توجيهنا لركوب القطار الذي سيتجول بنا داخل المغارات


توجهنا إلى القطار الصغير استعداداً لجولة ماتعة داخل المغارات العجيبة ..







لقطة من داخل القطار أثناء بداية الجولة داخل المغارات




صور للمغارة أثناء التجوال داخلها عبر القطار الصغير










بعد الوصول إلى نقطة معينة داخل المغارات ، توجهنا راجلين بصحبة المرشدين السياحيين الذين تعددت لغاتهم وانطلقت كل مجموعة مع اللسان الذي تفقهه ..


بعضاً من الأشكال العجيبة للصخور والتي يطلق عليها البعض ( السباغيتي)




-----------------

اترككم مع الصور في جولة داخل المغارات



























-------------------






في النهاية وصلنا إلى قاعة الكونسيرت وهي قاعة فسيحة تقام فيها بعض العروض الموسيقية وتوجد فيها بعض المجسمات المختلفة لبعض الكائنات من ماقبل التاريخ


وهنا استقلينا القطار للعودة مرة أخرى إلى حيث كنا خارج المغارات



وهنا لقطة لمنطقة المغارات بعد الخروج منها والتوجه إلى سيارتنا لمغادرة ( بوستونيا Postonja )



لقطة من الطريق أثناء توجهنا إلى العاصمة ( ليوبليانا Ljubljana ) حيث نقيم ..


ولم نشأ أن نعود إلى الفندق إلا بعد الاستمتاع بتأمل منظر نهر ليوبليانا الخلّاب والذي يتألق ببهاءه والأنوار التي تعكسها مياهه في منظر شاعري فريد
سبحان الله وبحمده ... سبحان الله العظيم

Twitter
@abomshary_1
14 / 01 / 2011, 51 : 08 PM
رقم المشاركة :  2 
(عـمـيـد أوروبــا )



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 24 / 06 / 2007
رقم العضوية : 46
الإقامة : الريـاض
المشاركات : 6,343
التقارير : 81
الجنس : ذكر
الحالة : آخر الفرسان غير متواجد حالياً
رد: رحلتي إلى مدينة المغارات Postonja - سلوفينيا ، 2009


قلعة بوستونيا - Predjamski Grad

بعد قضاء الأيام الثلاثة في العاصمة ليوبليانا ، قررنا الرحيل إلى مدينة بليد Bled ، وقتها تذكرت أنني أغفلت زيارة قلعة قلعة بوستونيا Postonja، وتمنيت أني قد زرتها ذلك اليوم الذي زرنا فيه المغارات .


قبل التوجه إلى بليد Bled خروجاً من ليوبليانا تم توجيه جهاز الملاحة إلى بوستونيا وبرغبة من أم مشاري، وكانت مفاجئة جميلة بالنسبة لي رغم أنني شعرت بأن الوقت متأخر لزيارة قلعة بوستونيا ، ولكن سارت الأمور على أحسن وجه ولله الحمد


توجهنا إلى بوستونيا Postonja وقطعنا ذات الطريق داخل البلدة وتجاوزنا المغارات حتى وصلنا على مقربة من القلعة فأوقفنا سيارتنا في المواقف المخصصة ثم ترجلنا من السيارة متوجهين صوب القلعة ..


توجد بعض الأنشطة الجميلة التي يمكن للسائح ممارستها في منطقة القلعة مثل النزول إلى المغارة الموجودة أسفل القلعة ، وهناك برامج متنوعة للاستمتاع بالجولة في القلعة وماحولها حيث وضعت لافتة تتضمن البرامج مابين زيارة القلعة ، وزيارة الكهف أسفل القلعة ، وبرنامج شامل يجمع بين القلعة والمغارات كما في الصورة أدناه :




ولضيق وقتنا فقد قررنا التجوال داخل القلعة فقط ثم مغادرتها

وهنا بعضاً من صور جولتنا داخل القلعة



لقطة للقلعة من الخارج حين التوجه إليها وتشاهدون الجبل الذي يحويها بين ثناياه



الساحات المجاورة للقلعة والجسر الذي يربط منطقة مواقف السيارات بالقلعة



وهنا أترككم في جولة بين الغرف التي تحتضنها القلعة









تخيلت أن هذه غرفة التعذيب داخل القلعة






















كانت رحلة ممتعة جمعنا فيها معلمين في مدينة واحدة ولكن تفرقت في يومين مختلفين ، وبالرغم من خروجنا من بوستونيا Postonja في وقت وجيز ووصولنا إلى ليوبليانا ، إلا أننا استحسنا البقاء قليلاً في ليوبليانا التي لم نمل منها ، فقبل التوجه إلى بليد Bled قررنا تناول طعام الغداء في أحد مطاعم البيتزا التي شاهدناها في أحد ممرات العاصمة السلوفينية Ljubljana ليوبليانا ..






بعد زيارتنا لحديقة الحيوانات ، توجهنا إلى الفندق لقضاء فترة من الراحة .. ثم حزمنا أمتعتنا وأنهينا إجراءات الغرفة في الفندق .. ثم توجهنا إلى سيارتنا بعد قضاء 4 ليالٍ جميلة لاتنسى في هذه العاصمة الفتيّة .. حيث سنتوجه بعدها لقضاء 3 ليالٍ أخر في سلوفينيا ولكن في جنة من جنان الرحمن في الأرض .. الا وهي قرية بليد Bled والتي أفردت عنها تقريراً خاصاً بها عبر هذا الرابط



http://www.travelzad.com/vb/t18749.html




بعد إنهاء إجراءات الخروج من الفندق .. والتجوال قليلاً في العاصمة .. توقفنا عند مطعم للبيتزا لتجربته وبدا لي أن المحل مشهوراً في العاصمة السلوفينية .. أوقفت السيارة بجوار أحد الأرصفة ثم توجهنا إلى المطعم ..







قام نادل المطعم ببشاشة بارشادنا إلى طاولتنا حيث كانت تقع في الجلسة الخارجية للمطعم .











أطرف وأصعب موقف واجهني في سلوفينيا :


حينما قررنا مغادرة ليوبليانا بعد قضائنا ثلاثة أيامٍ وأربــع ليــالٍ سويَاً .. لم نشأ مغادرة العاصمة إلا بعد تناول طعام الغداء في أحد أفضل مطاعم البيتزا .. كنا سنتوجه بنهاية هذا اليوم إلى مدينة "بليد Bled " ، فقررنا التوجه إلى مطعم بيتزا (فوكولوس) الذي تحتضنه إحدى ممرات المدينة .. قمت بالالتفاف حول المكان الذي يوجد فيه المطعم بالسيارة ، وكانت جميع المواقف للأسف غير شاغرة ، ثم التففت مرة أخرى حتى عثرت على موقف وحيد وكأنه قد هُيئَ خصيصاً لي حيث اتسع لسيارتنا تماماً .. أوقفت السيارة ثم اتجهت إلى ماكينة قطع التذكرة فلاحظت أن فترة المساء المجانية لإيقاف السيارات قد بدأت للتو .. فانطلقنا إلى المطعم .. وبمجرد أن قمنا بطلب طعام الغداء .. تذكرت فجأة أنني قد نسيت هاتفي المحمول داخل السيارة .. فأنطلقت إلى حيث أوقفتها .. ولكن .. لم أجد سيارتي ! وعبثاً حاولت أن أبحث عنها ضمن السيارات المتوقفة على جانب الطريق فلم أجدها !! ماذا جرى لسيارتي ؟ لقد سرقت ! .. فأخذت انتظر أحد المارة كي يفيدني .. ثم رأيت أحدهم يمشي على الرصيف .. فأخبرته بالمشكلة ثم أشرت إلى مكان سيارتي ! فاندهش وتغير وجهه قليلاً مما جعلني أقلق كثيراً .. ثم أشار إلى موقف سيارتي الشاغر وقال لي : لقد توقفت على خط المشاة ! وبالطبع تم سحب سيارتك ! ، في الحقيقة لم أنتبه لخط المشاة ، ولم تكن فترة توقفي إلا مجرد لحظات ! فكأن هناك من كان يراقبني حتى اختفيت عن ناظريه ليقوم بسحب السيارة بهذه السرعة الفائقة :114:!

توجهت إلى المطعم وأنا منزعج كثيراً .. اليوم سننطلق إلى مدينة بليد Bled ، فما العمل ياترى !.. توجهت إلى طاولة الطعام وسألت النادل عن الحل ، فأجابني بودية ورحابة صدر " تناول طعامك أولاً وبعدها سأخبرك بماذا ستفعل " تناولنا طعامنا ونحن ضجرين من هذا الموقف الذي حصل .. ولم نستشعر للبيتزا لذة .. بعدها توجهت إلى النادل وأعطيته الحساب .. ثم طلبت منه مساعدتي .. فقام باستدعاء إحدى سائقي الأجرة .. وضعت عربة الطفل داخل شنطة السيارة .. ثم طلب نادل المطعم من سائق التاكسي أخذنا إلى حجز السيارات التابع لمرور ليوبليانا ..

بعد فترة ، توقف بنا سائق التاكسي في مكان على أطراف العاصمة حيث شاهدت حجز السيارات التابع للمرور وقد غص بعشرات السيارات من المخالفين ( فاطمأننت قليلاً أننا لم نكن الوحيدون ، ولم نكن نحن الأسوأ حالاً )


توجهت داخل مكان الحجز المسيّج بسياج حديدي نحو غرفة على طرف مساحة الحجز المروري ثم أطليت برأسي من النافذة الصغيرة أتسائل عن سيارتي ، فقام أحد رجال المرور بالاشارة إلى أن أبحث عن سيارتي من ضمن تلك السيارات المحتجزة ، وبعد أن عثرت عليها شعرت بالارتياح .. ثم توجهت إليه فأعطاني المفتاح ، بعدها توجهت وأسرتي الصغيرة إلى سيارتنا ثم عدنا مرة أخرى لاستلام قسائم المخالفة وكانت الأولى بقيمة 70 يورو مخالفة الوقوف على خط المشاة ، والأخرى بقيمة 20 يورو وهي أجرة (الونش) الذي سحب سيارتي !! فاستلمت منه القسيمتين وشكرتهم ، لنستقل سيارتنا فيما بعد ، ولنتوجه بعدها إلى مدينة بليد قُبيل وقت الغروب .. بعد أن تركنا في ( ليوبليانا أجمل الذكريات والتي اختتمناها بهذا الموقف الصعب نوعاً ما ! ، وفي الحقيقة فإننا لم نترك بعضاً من ذكرانا هناك فحسب .. بل تركنا عربة طفلي الصغير داخل شنطة سيارة التاكسي التي أخذتنا من ليوبليانا .. إلى حيث تقبع سيارتنا في حجز المرور .. ويوماً ما .. قد نعود إلى ليوبليانا .. أو قد لانعود .. ولكن يكفي أننا تركنا ذكرى محسوسة هناك (عربة صغيرنا ) ، والتي قد تعمّق الذكرى أكثر !!






النهـــــــــــــايــــــ ة



سبحان الله وبحمده ... سبحان الله العظيم

Twitter
@abomshary_1
14 / 01 / 2011, 58 : 08 PM
رقم المشاركة :  3 
ibraheem44
مشرف بريطانيا والبعثات التعليمية



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 27 / 06 / 2007
رقم العضوية : 112
الإقامة : الرياض
المشاركات : 9,154
التقارير : 5
الجنس : ذكر
الحالة : إبراهيم الحديثي غير متواجد حالياً
رد: رحلتي إلى مدينة المغارات Postonja - سلوفينيا ، 2009




عيني عليك باردة ابو مشاري ... تسجيل حضور ... واكتسب شرف اول رد على موضوعكم الكريم ...

ولي عودة للقراءة المتأنية ... موفق ابو مشاري ...
... اللهم لك الحمد كماينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك ...
14 / 01 / 2011, 06 : 10 PM
رقم المشاركة :  4 
{ مــؤســس }



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 30 / 06 / 2007
رقم العضوية : 130
الإقامة : الخبر
المشاركات : 4,117
التقارير : 1
الحالة : المسافر سعد غير متواجد حالياً
رد: رحلتي إلى مدينة المغارات Postonja - سلوفينيا ، 2009

ماشاء الله ياابو مشاري تقارير رائعة اعتقد انها بعد فترة الاجازة
التي انقطعت بها عنا
اماالموقف وماحدث للسيارة فأكيد انكم كنتم جوعانييييين مرة والا احد يوقف على
خط المشاة ويقول الموقف مخلينه لي:3:
ننتظر المزيد من مشرفنا
اشهد ان لاإله الاالله واشهد ان محمد رسول الله
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

( اللهم اغفرلي و لوالدي كما ربياني صغيرا )
[/align]


دام عزك ياوطنا

جامع الشعراء الكبير



14 / 01 / 2011, 27 : 10 PM
رقم المشاركة :  5 
مــراقـب عـام
{مؤسس}



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 24 / 06 / 2007
رقم العضوية : 44
الإقامة : زاد المسافر
المشاركات : 56,705
التقارير : 6
الجنس : ذكر
الحالة : أبوعبدالعزيز غير متواجد حالياً
رد: رحلتي إلى مدينة المغارات Postonja - سلوفينيا ، 2009

ماشاء الله تبارك الله

اضائة جديدة جميلة في سماء السياحة السلوفينية بقيادة فارس الفرسان أبو مشاري

تعجبت من المغارات ولاحظت انها مشابهة لجعيتا والمغارات اللي في تركيا (شفتها باحد التقارير بالبوابة التركية)

اما موقف سجب السيارة رغم انه يرفع الضغط لحظتها لكن ذكراه تضل جميلة

الله لايحرمنا منك ياغالي
15 / 01 / 2011, 20 : 12 AM
رقم المشاركة :  6 
عضو مجلس الإدارة



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 26 / 06 / 2007
رقم العضوية : 82
الإقامة : الــــكـــــو يــــت
المشاركات : 48,654
التقارير : 7
الجنس : ذكر
الحالة : ناصر كويتي غير متواجد حالياً
رد: رحلتي إلى مدينة المغارات Postonja - سلوفينيا ، 2009

مغاره رائعه ومهتمين فيها للاخر وجميله وعجبتني فكره القطار الرائعه


اما المخالفه او سحب السياره للاسف شي متوقع في اوروبا لان قانونهم يمشي على الكل

تعيش وتنسى بو مشاري

جزاك الله خير على التقرير الجميل
المواضيع الموجودة في الموقع تعبر عن رأي كاتبها ويتحمل مسؤوليتها فقط ولا تعبر بالضرورة عن رأي موقع زاد المسافر
16 / 01 / 2011, 51 : 12 PM
رقم المشاركة :  7 
أديب البوابة التركية



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 11 / 02 / 2010
رقم العضوية : 12070
الإقامة : مدينة فاس
المشاركات : 1,290
التقارير : 3
الجنس : ذكر
الحالة : rectitude2005 غير متواجد حالياً
رد: رحلتي إلى مدينة المغارات Postonja - سلوفينيا ، 2009


عمدتنا الغالي و أستاذي الفاضل أبو مشاري
ما شاء الله لا زال نبض قلبي يخفق للموقف الصعب و الحمد أنه جاء على نحو هذه العاقبة...ما شاء الله وجهة جميلة و هادئة و قد زاردها مرورها عطرا و تألقا...سبحان الله أحس أن زيارة المغارات تنقلك لعوالم خاصة بمعالم تضاريسها و طراز أجوائها ...استفدت كثيرا من هذه الزيارة المبدعة التي أطرتني فكرا و تعبيرا و فائدة...شكرا لسيمفونيتك الشجية و المتميزة بعيدا كل البعد عن الصخب و الزحمة...سأكرر زيارة زيارتك اللذيذة يا أستاذي الجليل...بارك الله فيك و في أهلك و في رزقك ...أخوك منير

حساب هذا العضو غير متاح
16 / 01 / 2011, 30 : 01 PM
رقم المشاركة :  8 
مشرفة زاد المسافر الى تركيا



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 21 / 10 / 2007
رقم العضوية : 523
الإقامة : فلسطين الداخل
المشاركات : 2,561
التقارير : 3
الجنس : أنثى
الحالة : نصراوية غير متواجد حالياً
رد: رحلتي إلى مدينة المغارات Postonja - سلوفينيا ، 2009

تقرير رائع طال انتظارنا له
وبالفعل فان مغارة بوستونيا وبحيرة بليد هما أشهر المعالم السياحية في سلوفانيا.
شكراً أبو مشاري
16 / 01 / 2011, 57 : 06 PM
رقم المشاركة :  9 
نائب رئيـس مجلـس الادارة



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 24 / 06 / 2007
رقم العضوية : 30
الإقامة : طيبة الطيبة - الرياض
المشاركات : 17,998
التقارير : 53
الجنس : ذكر
الحالة : Abu sultan غير متواجد حالياً
رد: رحلتي إلى مدينة المغارات Postonja - سلوفينيا ، 2009

أبو مشاري .. ثلاثة تقارير دفعة واحدة وفي يوم واحد؟ .. ما شاء الله تبارك الرحمن .. سوف أذهب لقراءة التقريرين الآخرين في بوابة السعودية وبوابة سوريا لكني أحببت أن أبدأ بهذا التقرير لحبي للمغارات .. في مغارة جعيتا تركب قارب يبحر بك على الماء .. وفي مغارة تركيا تمشي على قدميك .. أما في مغارة سلوفينيا فتركب قطار جميل يدخل بك إلى قلب المغارة .. تعددت الوسائل والمغارات واحدة! .. رحلة هادئة جميلة رغم ما حدث فيها .. لكن لفت أنتباهي عبارة وردت في التقرير تعجبت منها .. بل وتعجبت منها كثيرا .. بل وتعجبت منها كثيرا جدا .. بل وتعجبت منها كثيرا جدا جدا .. وقليل من يفعل ما فعلت .. بل أنه غريب ما فعلت .. بل أنه غريب جدا ما فعلت .. صحيح أني أعرفك يا أبو مشاري معرفة تامة وأعرف أدبك ودماثة أخلاقك لكن لم أتوقع أن تصل إلى هذه المرحلة من الأخلاق العالية والأريحية .. والعبارة التي لفتت انتباهي هي :
اقتباس:
فاستلمت منه القسيمتين وشكرتهم

الحين ساحبين سيارتك .. ودافع 70 يورو مخالفة .. و20 يورو قيمة (الونش) الذي سحب سيارتك .. وما تعشيت زين في مطعم البيتزا وبعد كل هذا : استلمت القسيمتين وشكرتهم؟!!! .. لو أنا منك ما أطالع في وجه أحد منهم .. دافع غرامة بالشي الفلاني وأشكرهم؟! .. ما هذه الأخلاق العالية؟ .. لكنها ليست غريبة عليك يا أبو مشاري .. يحفظك الرحمن ..
اجعل قلبك أبيض تعِش أسعد الناس
20 / 01 / 2011, 16 : 10 AM
رقم المشاركة :  10 
(عـمـيـد أوروبــا )



الملف الشخصي
تاريخ التسجيل : 24 / 06 / 2007
رقم العضوية : 46
الإقامة : الريـاض
المشاركات : 6,343
التقارير : 81
الجنس : ذكر
الحالة : آخر الفرسان غير متواجد حالياً
رد: رحلتي إلى مدينة المغارات Postonja - سلوفينيا ، 2009

أخي الحبيب أبا درة ، تشرفت بحضوركم المبارك وإطلالتكم الأجمل
راجياً أن ينال التقرير استحسانكم

دمتم بكل الود




استاذي العزيز ابا عبدالله - المسافر سعد - تنور تقريري بطلتكم الميمونة
موقف لاينسى في مدينة لاتنسى
ومهما حدث وكان يبقى للذكرى الجميلة وقع أعمق
والجوع كافر .. فقد كَفَر أعيننا عن خط المشاة !

شرفني مروركم العطر أيها المبارك
دمتم بكل الود




مراقبنا العزيز ابا عبدالعزيز
تشرفت وسعدت باشراقتكم البهيّة والتي ازاحت عتمة المغارات من هذا التقرير وأشرق بنوركم
واشكركم على إفادتكم عن مغارة جعتا والتي لم أحظ بزيارتها للأسف ، وأعتقد أن الحال هنا وهناك نفس الشيء من حيث منع التصوير ، حيث نبه علينا المرشدين في رحلة المغارات أن التصوير ممنوع طيلة جولتنا ورغم ذلك فلاشات كاميرات السياح لم تتوقف !



أما موقف السيارة فالله لايعيدها من حالة .. ولكل شيء ضريبة .. وهذا مالم اتوقعه أبداً حينما اتخيل نفسي اجول بالسيارة في تلك البلاد
لكن ولله الحمد قد طغى صدى الذكرى الجميلة في ربوع تلك البلاد على ذلك الموقف

دمتم بكل الود




مشرفنا الكريم ابا باسل - ناصر كويتي- حفظه الله
شرفني مروركم العطر وزاد من بهجة التقرير تواجدكم المبارك
اشكر لكم تفاعلكم المبارك

وما أروع النظام في تلك الديار .. رغم أن الموقف كان صعباً بعض الشيء إلا أن الأعجاب بمستوى النظام هناك قد رجّح كفة الميزان لدي

لك أجمل تحية




أخي الحبيب ودكتورنا القدير منير حفظه الله
تشرفت باطلالتكم النيّرة كاسمكم الكريم الذي ينير ماحوله بخبراته ودروسه التي نتعلم ونستشعر منها معاني الجمال والحس التأملي
وقبل ذلك كله انسان كبير في شخصه وخلقه وقلبه الذي اتسع للجميع
وللمغارات سحر خاص ، حيث يستشعر المرء أنه في عالم آخر ، يشعر المرء أنه معزول عن الأرض وبعيد كل البعد عن العالم رغم أنه قاب قوسين أو أدنى من سطح الأرض

والحمدلله ان الوضع لم يكن أسوأ مما كان ولكن تبقى ذكرى جميلة

شكر الله لكم مروركم المبارك وتعليقكم الكريم

بارك الله فيك وفي أهلك وكتب لكم السعادة والتوفيق في الدارين

دمتم بكل الود




استاذتنا القديرة نصراوية ، بل إضاءاتكم وخبراتكم هي التي أزاحت اللثام عن خفايا سلوفينيا ولاستكشاف خبايا هذه البلاد
فشكر الله لكم صنيعكم وجهودكم الرائعة وتفصيلكم الدقيق حيث لم تدعوا شاردة ولا واردة إلا وذكرتموها عن شتى انحاء البلاد

تشرفت بمروركم الكريم




أخي واستاذي الحبيب ابا سلطان
شرفني مروركم العطر
وإشراقتكم المباركة التي أشعت بالتقرير ومغاراته المظلمة
بارك الله فيكم ومنكم نستفيد ، وشكر الله لكم اضاءاتكم وافاداتكم عن المغارات الثلاث والمقارنة الجميلة التي استفدت منها
وكم هو جميل تعدد وسائل التجوال في المغارات وخاصة إذا كانت الجولة غير مرهقة خلاف الحال في بعض الكهوف حيث تستهل الرحلة بعذاب وتنتهي بهلاك !

أما شكري لمن سحبوا سيارتي فكان قد صدر تلقائياً من السعادة للخلاص من هذا الموقف العصيب وعادة تصدر كلمات الشكر تلقائياً بفعل الموقف حيث توقعت أن الوضع سيكون أسوأ من ذلك حينما وصل الأمر إلى سحب السيارة واضطراري للذهاب إلى الحجز في وقت ضيق يستدعي مني السفر لكن الحمدلله على انتهاء الموقف بسلام

تشرفت بمروركم العاطر استاذي ومعلمي القدير

حفظكم الباريء وأنار على طريق الخير دروبكم
سبحان الله وبحمده ... سبحان الله العظيم

Twitter
@abomshary_1
إضافة رد

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
[تقرير مصور ] رحلتي المصورة إلى سلوفينيا 130 صورة في هذا التقرير وطن زاد المسافر إلى باقي الدول الأوروبية 60 30 / 03 / 2018 47 : 10 PM
[تقرير مصور ] رحلتي إلى مدينة بولزانو Bolzano الإيطالية - 2009 آخر الفرسان زاد المسافر الى ايـطـالـيـا 36 28 / 03 / 2016 18 : 01 PM


المواضيع ، تعبر عن رأي كاتبها ويتحمل مسؤوليتها فقط ، ولا تعبر بالضرورة عن رأي شبكة ومنتديات زاد المسافر .